عاجل

عاجل

الغاء عقوبة الاعدام يتقدم ببطء

تقرأ الآن:

الغاء عقوبة الاعدام يتقدم ببطء

حجم النص Aa Aa

عمليا ألغت عقوبة الاعدام حتى الان 140 دولة. مع ذلك، أعدم حوالي 700 شخص على الاقل العام الماضي. 58 بلدا لا يزال يصدر احكام الاعدام، بحسب التقرير السنوي لمنظمة العفو الدولية. بعض التقدم يعود لوقف دول اوروبية تصدير الحقن المستخدمة في الاعدام، كما يقول دافيد نيكولس، من العفو الدولية:“في العام الماضي توقف الاعدام في فيتنام، لأنهم في السابق استهلكوا كل العقاقير المستوردة من الاتحاد الاوروبي لتنفيذ هذه العقوبة، لأن الحظر الاوروبي طبّق في 2012”.

لاتفيا الغت عقوبة الاعدام التي تناهضها المنظمات الانسانية، وبقيت بيلاروسيا البلد الاوروبي الوحيد المستمر بتنفيذها، رغم الضغوط الدولية.

دافيد نيكولس، من منظمة العفو الدولية، يقول :“ثمة ضغوط دولية هائلة حاليا على بيلاروسيا من اوروبا ومن دول سوفيتية سابقة، لكن تأثيرها ضئيل. انهم يعدمون الناس بسرية كاملة”.

الدول الخمس الاكثر تطبيقا للاعدام هي الصين وايران والعراق والسعودية والولايات المتحدة. الصين أعدمت أكثر مما فعل بقية العالم.ويبقى من الصعب الحصول على ارقام رسمية من الصين والعراق ، لأن الاعدام يتم سرا، ويستخدم ايضا ضد المعارضين كما الحال في ايران.

لمناقشة هذه القضية، التقت “يورونيوز” طالب اللجوء الايراني كامل ابوشوقا من لندن. هرب من ايران عام 2006، ويقوم بحملة لاطلاق سراح اثنين من اولاد عمومته، وثلاثة من اصدقاءه، وجميعهم محكومون بالاعدام في ايران.

يقول حول طبيعة عقوبة الاعدام في بلاده :“نحتاج حظر الاعدام في ايران. لأن غالبية الناس الذين أعدمهم النظام هم نشطاء. بحسب الامم المتحدة 580 شخصا أعدمهم النظام، لكن هذا لا يشمل الناس الذين قتلوا في الاعتقال السري أو تحت التعذيبب”.