عاجل

عاجل

جيش أوربي موحد؟

تقرأ الآن:

جيش أوربي موحد؟

حجم النص Aa Aa

سؤال من سيمون من فرنسا :“هناك فائدتان على الأقل من الجيش الأوربي . بالنسبة للدول الأعضاء في الإتحاد، انه خفض في الإنفاق على الدفاع والتحدث بصوت واحد على الساحة الدبلوماسية. ما رأيكم؟ “

جان بيير مولاني، نائب مدير المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية والاستراتيجية:
“الامور أكثر تعقيدا من هذا لأن تكوين جيشا أوربياً يتطلب سياسة خارجية مشتركة.
عند التصويت في الأمم المتحدة على الاعتراف بفلسطين، كان هناك إنقسام في الدول الأوروبية . كذلك بالنسبة إلى الاعتراف بكوسوفو. لغاية الآن، لا توجد سياسة خارجية مشتركة حقيقية. ويجب أن نتمتع بفهم مشترك لإستخدام
القوة المسلحة. مالي، يمكن أن تكون مثالا على هذا. نرى بوضوح أن هناك مشاركة فرنسية فقط . لا توجد أية دولة أوروبية هناك رغم الدعم اللوجستي لعدد من الشركاء الأوروبيين. وأخيرا، في العام الماضي كان هناك العديد من القضايا العملية.

على سبيل المثال، في عام 1989، تم إنشاء لواء فرنسي – ألماني . انه كان أفضل مثال على التكامل، نوع مصغر لجيش أوروبي. بعدها واجهنا على الفور بعض المشاكل العملية لأن الفرنسيين والألمان لا يتحدثون لغة مشتركة، الجنود من الفرنسيين والألمان لا يتحدثون جميعهم اللغة الإنجليزية. مواد النظام العسكري الألماني تختلف عن مواد الجيش الفرنسي بالنسبة إلى الحق في التعبير أو المعاشات التقاعدية.

الان، هناك ثلاث طائرات مقاتلة في أوروبا، وست فرقاطات تقريباً، وسبع عشرة دبابة مختلفة. بطبيعة الحال، عدم إمتلاك المواد ذاتها لا يعد مثالياً بالنسبة إلى الإستخدام العسكري.
ستسألني ً: “هل الأمور تتقدم ؟”
اجل انها تتقدم لكن ببطء “.
إن رغبتم بطرح سؤالكم، الرجاء الضغط على الرابط ر أدناه.