عاجل

تقرأ الآن:

شعار الألعاب الأولمبية الأوروبية الأولي بباكو يجمع بين الثقافة و التراث الإندماج و الروح الرياضية


focus

شعار الألعاب الأولمبية الأوروبية الأولي بباكو يجمع بين الثقافة و التراث الإندماج و الروح الرياضية

وزير الشباب و الرياضة الاذري أزاد رحيموف:

“ الشعار هو واحد من العناصر الرئيسية للغاية و من بين الرسائل الهامة التي نوجهها إلى أوروبا، إلى عشاق الرياضة، إلى الناس الذين ينتظرون إفتتاح الألعاب”

باتريك هيكي رئيس اللجنة الأولمبية الأوروبية:

انه مليؤ بالحيوية و الألوان و المعاني، إنه يقدم صورة شابة، اعتقد أن هذه الصورة ستُتوجه إلى الشباب، ليس فقط شباب أذربيجان بل كل شباب أوروبا”

مصمم الشعار الرسمي آدم يونسوف إرتكز في تصوره على جميع المعالم الطبيعية والثقافية والتراث في أذربيجان، بما في ذلك خصائص العاصمة باكو، فالسجاد الأذربيجاني الشهير يرمز إلى التراث. عنصر النار وسط الشعار يشير إلى أن أذربيجان، بلاد النار من خلال الأبراج العصرية المشيدة في أعلى نقطة في باكو. العنصر الثالث يرمز إلى موقع العاصمة على بحر قزوين و كونها اخفض منطقة في العالم. طائر العنقاء العنصر الرابع يرمز لحسن النية و حسن الضيافة أما العنصر الاخير وهو الرمان فيرمز إلى البركة والوفرة باعتباره فاكهة شهيرة في أذربيجان.

فريد منصوروف متوج بالميدالية الذهبية الأولمبية للمصارعة:

“لقد نحتنا أسماءنا في السجل الرياضي لأذربيجان، والآن مع هذا الشعار نحن بصدد صناعة مستقبل الرياضة الأوروبية.”

و بإمكان هواة كرة القدم رؤية شعار الالعاب الأولمبية الأوروبية الأولي على بذلة فريق أتليتيكو مدريد قبل إفتتاح الألعاب، حيث كُشف عن شعار الألعاب الأسبوع الماضي خلال دوري الليغا الإسباني بعد أن ظهر فريق أتليتيكو مدريد بالبذلة الجديدة التي تحمل الشعار. أتليتيكو مدريد سيرتدي هذه البذلة الجديدة إلى غاية نهاية الموسم.

ديفيد فييا مهاجم اتلتيكو مدريد

“نحن واثقون من أن الألعاب ستلهم الكثير من الشباب لممارسة الرياضة، كما أنها ستنشر الروح الأولمبية في جميع أنحاء أوروبا.”

“ إننا سنلعب معكم.”

أردا توران الجناح الأيسر لأتليتيكو مدريد

“أنا سعيد أن تستضيف باكو أول دورة للألعاب الأولمبية الأوروبية التي توحد الشعوب والدول في إطار الرياضة.”

المنشآت، الشعار، الروح الرياضة و العزيمة، هي الصفات التي تميز الألعاب الأولمبية الأوروبية الأولى، صفات لعبت دورا كبيرا في كتابة تاريخ الرياضة الأوروبية.

وزير الشباب و الرياضة الاذري أزاد رحيموف:

“نحن ننتمي إلى المجتمع الأوروبي وعملية الإندماج لا تخص السياسة فحسب، بل تشمل كذلك الثقافة والرياضية، إنهما تشكلان محوران اساسيان في ثقافة الإندماج “