عاجل

إسبانيا إستعادة النمو منذ بداية العام، في كاتالونيا في لاريدة، مجموعة متخصصة في الآلات الزراعية حققت زيادة بلغت حوالي 0.4٪ في الربع الأول والثاني.
الإيرادات إزدادت بنسبة 30-40٪ سنويا. عشرون موظفاً بعد ان كانوا ثلاثة فقط قبل سبع سنوات. : الشركات الصغيرة والمتوسطة تنمو. السبب هو الابتكارالذي حققه رجال الأعمال للوصول إلى الأسواق الدولية. إحدى الشركات ابتكرت وطورت عروضها. النتيجة: نصف المبيعات تقريباً في الخارج.

جوردي سيراتي، الرئيس التنفيذي لشركة MAQUINARIA AGRICOLA NIUBO، يقول: “حين توليت مهام هذه الشركة قبل سبع سنوات كانت إقليمية. اليوم، انها تتواجد في أكثر من خمس عشرة دولة … في أمريكا اللاتينية، وأفريقيا، وفي الكثير من الدول الأوروبية “.

لتطوير مبيعات التصدير، جوردي شارك في مجموعات عمل مختلفة وبعثات تجارية في البرتغال والمغرب وكولومبيا. كما وتحسنت قدرتها التنافسية من خلال
تغيير أساليب عملها.

جوردي سيراتي، يقول: “بمساعدة المجموعة ، قمنا بعمليات تصنيع جديدة لجميع خطوط الإنتاج ، حصلنا على مواد جديدة لتصنيع الآلات وبدأنا بأنشطة التصدير .”

هذه المجموعة في لاريدة هي واحدة من أول الشركات في أوروبا التي حصلت على العلامة الذهبية في تميز المجاميع.
لكنها كيف تعمل؟ شركات بالإضافة إلى الاستشاريين والجامعات والمهندسين، في هذه المجموعة حوالي خمسين عضوا.
متوسط ​​معدل تدويل شركاتها هو 55٪، بعضها تمكنت من اختراق أسواق معروفة كالصين أو البرازيل.

إنريك بيدروس، مدير مجموعة FEMAC، يقول: “نشارك في المعارض التجارية الدولية، لدينا مجموعة للتصدير لتمثيلنا في الأسواق الخارجية. ونحاول ايضاً قيادة الشركات على المستوى الدولي، من خلال البعثات التجارية في الخارج.”

الشركات الأكثر ابتكارا هي التي تصدر أكثر .
هذه هي عقيدة المجموعة التي بالنسبة إليها البحوث والابتكار والتقنيات الجديدة من الأمور الأساسية .

إنريك بيدروس، يضيف قائلاً: “مستقبل الزراعة هو إيجاد الحلول للتوصل إلى نظم الأدارة الذكية . لهذا السبب نتعاون مع مجموعة Aerospace Valley في فرنسا ومع مجموعة photonique في كاتالونيا، لإيجاد حلول. مفاتيح النجاح هي أن يكون هناك فريق عمل نشط ومهني جداً، وأن ينتمي لمجموعة من الشركات المصنعة للآلات الزراعية لتبادل أفكارنا ومشاريعنا.”