عاجل

تقرأ الآن:

البحرينيون يقترعون في ظل مقاطعة المعارضة الشيعية


البحرين

البحرينيون يقترعون في ظل مقاطعة المعارضة الشيعية

الناخبون البحرينيون يختارون ممثليهم هذا السبت في انتخابات تشريعية وبلدية هي الأولى منذ بدء الاحتجاجات التي يقودها الشيعة في ألفين وأحد عشر، وذلك في ظل مقاطعة المعارضة للعملية الانتخابية في هذه المملكة الخليجية الاستراتيجية الحليفة للولايات المتحدة. وسجلت حوادث متفرقة منذ الجمعة بين محتجين شباب، وقوات الأمن في القرى الشيعية الواقعة في الضاحية الغربية للمنامة.

ودعي ثلاثمائة وتسعة وأربعون ألفا وسبعمائة وثلاثة عشر ناخبا مسجلين الى انتخاب أربعين نائبا من بين مائتين وستة وستين مرشحا بينهم ثلاثة وعشرون من الأعضاء السابقين في مجلس النواب، حسب الارقام الرسمية.

ووصف معارضون هذه العملية الانتخابية بأنها “مسرحية” فيما طالب زعيم جمعية الوفاق المعارضة التي تمثل التيار الشيعي الرئيسي في البلاد وتقود حركة المقاطعة إلى وضع حد لما قال إنه “استفراد بالسلطة” من قبل أسرة آل خليفة الحاكمة.

وفي هذه الانتخابات الأولى منذ قيام السلطات في أذار-مارس ألفين وأحد عشر بوضع حدّ بالقوة لاحتجاجات قادها الشيعة طوال شهر في “دوار اللؤلؤة“، في خضم احداث الربيع العربي، ستكون نسبة المشاركة المؤشر الرئيسي المنتظر. وتوقع زعيم المعارضة الشيعية ألا تتجاوز نسبة المشاركة ثلاثين في المائة مشيرا إلى أنّ المقاطعة تؤكد موقف الشعب المطالب باصلاح ديموقراطي..

ويستمر التصويت في هذه الانتخابات إلى غاية الساعة الخامسة بالتوقيت العالمي وتنظم دورة ثانية يوم السبت المقبل.