عاجل

تقرأ الآن:

سياحة: النمسا تدفع ضريبة تراجع الإقتصاد الروسي


روسيا

سياحة: النمسا تدفع ضريبة تراجع الإقتصاد الروسي

إنخفاض حاد لعدد الزوار الروس إلى منتجعات التزلج الثلجية النمساوية وصل إلى عشرين في المائة بسبب إستمرار المواجهة بين موسكو والغرب بشأن اوكرانيا. ضعف الاقتصاد الروسي والعقوبات المفروضة من طرف الغرب وانخفاض الروبل بنسبة أكثر من خمس بالمائة مقابل اليورو والفرنك السويسري جعل الكثير من الروس يفكرون مرتين قبل السفر الى النمسا أو سويسرا لقضاء عطلة أعياد الميلاد كما تقول هذه المتعاملة السياحية.

كارمين فندر:
“لاحظنا حقا إختفاء بعض المتعاملين السياحيين ومنظمي الرحلات الذين تعودنا العمل معهم، في الواقع حتى نسب الإستفسارات والحجوزات قد إنخفضت بالنسبة للسياح من روسيا واوكرانيا”.

السياحة الروسية تراجعت بنسبة سبع إلى عشر في المئة خلال فصل الصيف ويخشى المتعاملون إستمرار هذا التراجع بوتيرة أسرع في فصل الشتاء.
النمسا تحاول مواجهة هذا الإنخفاض بحملة من الخصومات والإعلانات لجذب الزوار الآخرين، غير أن عدول الروس عن السفر خلال عطلة عيد الميلاد الارتودكسي في يناير/كانون الثاني سيؤثر بشكل كبير لأنه من الصعب تعويض هذه الخسارة حسب شركات السياحة.