عاجل

عاجل

تكريم الممثل والمخرج فيغو مورتنسين في مهرجان مراكش السينمائي

تقرأ الآن:

تكريم الممثل والمخرج فيغو مورتنسين في مهرجان مراكش السينمائي

حجم النص Aa Aa

يقول مراسل يورونيوز إلى مراكش، كريس كومينس:” منذ أن ظهر لأول مرة على الشاشة الكبيرة في عام 1985، استطاع شد انتباه الجمهور وصناع السينما، إنه فيغو

يقول مراسل يورونيوز إلى مراكش، كريس كومينس:” منذ أن ظهر لأول مرة على الشاشة الكبيرة في عام 1985، استطاع شد انتباه الجمهور وصناع السينما، إنه فيغو مورتنسين الذي يكرمه مهرجان مراكش السينمائي والذي كان لنا حديث معه حول فرحته بالتكريم وأيضا حول مسيرته الفنية.”

يقول الممثل والمخرج البريطاني فيغو مورتنسين:” إنه أمر إيجابي للغاية، آمل على المستوى العملي أن يساعد ذلك على لفت الإنتباه للفيلم الذي جئت به، بعنوان” بعيد عن الرجال”
انها قصة جميلة وأنا فخور بها جدا وهي غير بعيدة عن هذا المكان.”
ويضيف:“كل ممثل له رحلة مختلفة، كما تعلمون
منذ سنوات عديدة، لم تكن لي فرصة لعب كل هذه الأدوار ولم تكن لدي كل هذه الخيارات على مستوى النص، تماما مثل أولئك الذين وجدوا أنفسهم منخرطين في فيلم” سيد الخواتم”
عندما تقرر انجاز ثلاثية بعد اتمام الجزء الأول. لقد تحول الفيلم إلى ظاهرة عالمية وفتح نجاحه أبوابا كثيرة، ولكن لكونك محظوظا، لا يعني أنك قمت باختيار جيد.”

ويضيف:“لقد استمتعت بتقمص دور سيغموند فرويد، فهي شخصية معبرة جدا وجذابة، تدافع عن نفسها وتهاجم وتفعل كل شيء من خلال الكلمات، بالتأكيد بحثت كثيرا حوله واستمتعت باكتشاف شخصيته الفكاهية وبأنه كرس نفسه لعائلته وجوانب أخرى لم أكن أعرفها من قبل.”

يقول مراسل يورونيوز إلى مراكش:“بعد الحركية التي تميزت بها المنصة، ننتقل إلى لجنة تحكيم مهرجان مراكش الدولي، التي تعمل في اجواء اكثر هدوءا.”

تقول إيزابيل هوبير، رئيسة لجنة التحكيم :“لجنة التحكيم مهمتها النقاش، لذلك لا يمكن ان يتفاهم أعضاؤها بالضرورة..كل واحد يأخذ الكلمة ويعبر ثم نقوم بالتصويت وهكذا.المهرجان يستجيب في هذه الحالة لتعريف السينما التي تعد نافذة على العالم، لأنها تتطرق إلى مواضع متعددة وطموحة.”

يقول مومن السميحي المخرج وكاتب السيناريو المغربي و عضو لجنة التحكيم:“الإختيار كان غنيا ومتكاملا ولكن للأسف لا يمكنني أن أقول أكثر من ذلك. من الصعب أن أتحدث كعضو في لجنة التحكيم.”

يقول الممثل البريطاني آلان ريكمان وعضو لجنة التحكيم:“أعرف أن انجاز فيلم، مثلما قال أحدهم، هو بمثابة الذهاب إلى الحرب. أعلم قدر الشجاعة التي يجب أن يتحلى بها المخرج و فريق العمل، أنا اشجعم من كل قلبي.”