عاجل

تقرأ الآن:

أمر قضائي تركي بالقبض على الداعية فتح الله غولن وحبس في حق آخرين


تركيا

أمر قضائي تركي بالقبض على الداعية فتح الله غولن وحبس في حق آخرين

بعد سلسلة اعتقالات الأحد الماضي في تركيا التي طالت خمسة وعشرين شخصا من رجال الأمن والإعلام في ما أصبح يُعرف بقضية “الكيان الموازي” المتآمر افتراضا ضد الحكومة، القضاء يصدر أمرا باعتقال الداعية فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية الذي يُعد الزعيم الروحي لهذا الكيان المزعوم. بينما أمر بحبس مدير عام قناة “زمان يولو” هِدايةْ قارَة جَه، والمدير الأسبق لمصلحة مكافحة الإرهاب في إسطنبول طوفان أرغودر، ومدير أمني أسبق في المدينة ذاتها هو أرتان أرجيكتي، والضابط مصطفى قليج أصلان بتهمة “الانتماء إلى منظمة إرهابية”.

وأمر القضاء بالإفراج عن ثمانية من المعتقلين الأحد الماضي، من بينهم رئيس تحرير صحيفة الزمان أكرم دومانْلي مع وضعه تحت الرقابة القضائية.

دومانلي قال معلقا عن هذا الحدث:

“قضينا كل الليل ندلي بأقوالنا للنائب العام. وفي نهاية المطاف، سألتُه عن سبب المعاملة التي نُعامَل بها منذ أيام هل بسبب مقالين أو ثلاث؟ فردبـ: نعم”.

هذه الجماعة المتابعة قضائيا يُشتبَه فيها محاولة الإطاحة بحكومة إردوغان قبل أشهر عبْر تحريك الشارع التركي في مسيرات ومظاهرات تنادي برحيل الحكومة والتيار السياسي الديني الذي يقف وراءها.

جماهير غفيرة تجمعتْ يوم الجمعة عند مدخل محكمة في إسطنبول للاحتجاج ضد المحاكمات التي كانت تجري في حق المعتقلين الأحد الماضي والتعبير عن تضامنهم معهم.