عاجل

ماليزيا تواجه فيضانات خطيرة في منطقة كيلانتان وتيرينغانو بعد تهاطل أمطار غزيرة وُصفت بغير المسبوقة خلال الأعوام الأربعين الأخيرة، مما تسبب في تقطع السبل بالسكان وحرمان العديد منهم من التيار الكهربائي مثلما يحدث كل عام تقريبا في هذا الفصل.

السلطات المحلية تقوم بواسطة فرق الإنقاذ والطائرات المروحية بإجلاء عشرات الآلاف من المواطنين والسُّيّاح المعرَّضين للأخطار، الذين فتحت لإيوائهم أكثر من مائة مركز استقبال. كما تقوم بتموين العالقين في المناطق صعبة المسالك بالغذاء والمياه الصالحة للشرب.

غالبية السياح المعنيين بهذه الكارثة الطبيعية الذين كانوا موجودين في فندق بمنطقة الحظيرة الوطنية تامان ناغارا ينحدرون من بريطانيا وفرنسا وألمانيا وأستراليا.

حوالي ثلاثين ألف شخص اضطروا لترك مساكنهم مؤخرا في جزيرة جاوا، بينما تم إجلاء ستين ألف شخص من طرف السلطات في ست ولايات في شمال البلاد بسبب هذه الفيضانات التي خلفت حتى الآن أربعة قتلى منذ السادس من الشهر الجاري.