عاجل

تقرأ الآن:

عشاق إلفيس بريسلي يحتفلون بعيد ميلاده الثمانين


ثقافة

عشاق إلفيس بريسلي يحتفلون بعيد ميلاده الثمانين

عشاق نجم الروك آند رول الراحل إلفيس بريسلي، يحتفلون في الثامن من ينايرالحالي بعيد ميلاده الثمانين.
تظاهرات عديدة ستنظم بهذه المناسبة في ضيعة غريسلاند التي يملكها هذا الفنان الأسطورة في ممفيس بولاية تنيسي الأمريكية. بعد مرور حوالي ثمانية وثلاثين عاما على وفاته، لازال الملك من أكثر الفنانين شعبية، عشاقه من جميع أنحاء العالم سيكونون حاضرين للإحتفال بعيد ميلاده، حيث تنتظرهم العديد من المفاجآت.

يقول كيفن كيرن، المشرف على مؤسسة إلفيس بريسلي:“سيكون احتفالا بحجم الملك، هنا في الحديقة الأمامية في غريسلاند، ستكون هناك كعكة عيد ميلاد ملكية بثمانية طوابق للدلالة على عيد ميلاده الثمانين. كل المعجبين سيعودون إلى ديارهم مع قطعة من الكعكة، هناك أيضا الكثير من الإحتفالات الأخرى التي ستنظمها نوادي المعجبين ببرسلي، هناك الكثير من السهرات الموسيقية وهناك ايضا مزاد علني لمقتنيات الفيس،منها تلك التي أهداها لبعض الأشخاص المقربين منه.” الفيس بريسلي يعد أحد أكثر الفنانين نجاحا على مر الأزمنة فقد باع ما يزيد عن ثلاثمائة مليون ألبوم خلال حياته الفنية ولا يزال يحقق إيرادات مالية عالية حتى بعد وفاته. كما تحصل على عديد الجوائز الموسيقية القيمة. الملك برز أيضاً كممثل فقدم حوالي 30 فيلما ناجحا.

يقول كولن باول أحد عشاق الفيس بريسلي من مانشستر-المملكة المتحدة:“سواء كنت من اليابان أوانكلترا واستراليا، كما تعلمون، هذا الرجل جمع الناس من جميع انحاء العالم في هذا المكان للإحتفال بحياته وموسيقاه.
الفيس لمس حياة العديد من الأشخاص على مدى سنوات وسوف يستمر في القيام بذلك لعدة أجيال مقبلة، رغم أنه تركنا منذ وقت طويل. أعتقد أن إرثه سيستمر إلى الأبد.”

أسطورة الروك آند رول، وجد ميتا في منزله بغريسلاند، في 16 أغسطس 1977 بسبب جرعة زائدة من المخدرات ولم يتجاوزعمره أنذاك الثانية والأربعين سنة. رحل الملك فجأة، ليترك لوعة كبيرة في قلوب محبيه.

اختيار المحرر

المقال المقبل
السوبرانو كاثرين جنكينز تصدر ألبوما جديدا

ثقافة

السوبرانو كاثرين جنكينز تصدر ألبوما جديدا