عاجل

المئات من مسلحي بوكو حرام في نيجيريا اجتاحوا السبت مدينة غومبي شمال شرق البلاد دون مواجهة اي صد عسكري ودعوا الى مقاطعة الانتخابات العامة في نهاية آذار المقبل قبل ان ينسحبوا منها ليقتحموا مدينة اخرى. الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان طلب مساعدة اميركية لقتال جماعة المسلحة المتشددة.
وكانت بوكو حرام هاجمت قرية نغوبوا المشهورة بالصيد الواقعة على شواطىء بحيرة تشاد الجمعة وهو الهجوم المميت الاول في الدولة الجارة تشاد وقتلت عددا من الاشخاص بينهم مسؤول محلي .
بايانا كوسينغار حاكم منطقة بحيرة تشاد:
“هذه اول مرة، هذا امر لم يحدث من قبل، لكننا ادركنا وقوعه في النهاية، لن يحدث هذا مرة اخرى، لدينا قوات استدعيت لحماية المنطقة، وعندما تصبح المنطقة في مأمن سيعود الناس ويبقون هنا”.
وشنت الكاميرون وتشاد ونيجيريا والنيجر حملة عسكرية غير مسبوقة في الاسابيع الماضية ضد بوكوحرام بعد ان صعدت الجماعة من هجماتها داخل نيجيريا وعند المناطق الحدودية.