عاجل

تقرأ الآن:

كرنفال ريو دي جانيرو يُختتم على إيقاع رقصة "السَّامْبا"


البرازيل

كرنفال ريو دي جانيرو يُختتم على إيقاع رقصة "السَّامْبا"

كرنفال ريو دي جانيرو يُختتم على إيقاعات رقصة السَّامبا في شوارع المدينة التي زُيِّنتْ بالألوان الدافئة كما جرت العادة خلال هذا المهرجان الشعبي الكبير الذي يستقطب اهتمام وفضول كل العالم.

تهاطلُ الأمطار لم يمنع أكثر من سبعين ألف شخص من المشاركة في هذا الحفل الختامي للكرنفال الذي كان مُهدَّدا بالإلغاء قبل أسابيع بسبب الجفاف الخطير وندرة المياه التي تعصف بالبرازيل والتي أدتْ إلى منع الكرنفال في مدن أخرى.

فيرا نيرام مُعلمة الموسيقى في مدرسة محلية تقول:

“أنا أشارك في هذا الاستعراض منذ العام ألفين وتسعة. وفي كل مرة يُطلق فيها صوتُ صفارة البدء في الاستعراض أبكي من التأثُّر، وأجدني عاجزةً عن تفسير ذلك. جميلٌ جدا الانخراطُ في المسيرة الراقصة على إيقاع السَّامْبا ومشاهدةُ كل الناس وهم يُغنون ويُشجعون عناصرَ مَدْرَسِتنا عندما يستعرضون مواهبَهم في الرقص، وأنا ضمنهم في الأوركسترا الذي يُشكل قلب المدرسة. إنها أحاسيس قوية…”.

الاستعراضات الراقصة في اليوم الأخير من الكرنفال بالغةُ الأهمية حيث تتنافس فيها مدارس رقصة السامبا المتعددة، التي تنحدر غالبيتها من الأحياء الفقيرة، المعروفة بـالـ: “فافِيلاَّ“، في هوامش مدينة ريو دي جانيرو.

وتُحدَّد عادةً المدارس الأقوى خلال هذا الاستعراض الأخير الذي يتحوَّل إلى منافسة بين راقصي السامبا.

غدا الأربعاء، يتم إعلان اسمَ المدرسة الفائزة بالبطولة في هذا الكرنفال الكبير الذي يدوم منذ أربعمائة وخمسين عاما.