عاجل

عاجل

مقابلة خاصة بيورونيوز مع رئيس البرلمان الاوكراني فولوديمير غرويسمان

في مقابلة خاصة بقناة يورونيوز الدولية اجريت في استوديوهاتنا في العاصمة الاوروبية بروكسل ، رئيس البرلمان الاوكراني فولوديمير غرويسمان يجيب على اسئلة

تقرأ الآن:

مقابلة خاصة بيورونيوز مع رئيس البرلمان الاوكراني فولوديمير غرويسمان

حجم النص Aa Aa

في مقابلة خاصة بقناة يورونيوز الدولية اجريت في استوديوهاتنا في العاصمة الاوروبية بروكسل ، رئيس البرلمان الاوكراني فولوديمير غرويسمان يجيب على اسئلة ناتاليا فيكولنا.

ناتاليا فيكولينا من يورونيوز: التقيتم بالرلمانيين الاوروبيين فكيف هو التقييم الحالي للاوضاع في اوكرانيا و
اتفاقات مينسك؟

فولوديمير غويسمان رئيس البرلمان الاوكراني: الاوروبيون موضوعيون و يسمون الامور باسمائها و يطالبون بالحفاظ على وحدة اوكرانيا و الحفاظ على هذه الوحدة هو تحد بالنسبة لاوروبا و اوكرانيا.

ناتاليا فيكولينا من يورونيوز: هل يطالبون بالمزيد من العقوبات؟

فولوديمير غويسمان رئيس البرلمان الاوكراني: لقد اطلقنا مبادرة سلام في اوكرانيا و نعتقد انها ضرورية لوقف الاعتداء العسكري من قبل الفيديرالية الروسية و المرتزقة الروس اما العقوبات فيجب ان تتابع لوقف الاعتداء و هنالك نقطة مهمة الا وهي تقوية القوة الدفاعية الاوكرانية و نؤكد اننا نريد اسلحة دفاعية لا هجومية.

ناتاليا فيكولينا من يورونيوز: ماذا عن ما يقال حول مشروع قانون برلماني اوكراني لاقرار الاحكام العرفية ؟

فولوديمير غويسمان رئيس البرلمان الاوكراني: يجب ان تتكيف القوانين مع الاوضاع الحربية و هنالك تعديلات يجب ان تقر اساسا لاجل عصرنة القوانين .

ناتاليا فيكولينا من يورونيوز: هل الاحكام العرفية ممكنة في اوكرانيا؟

فولوديمير غويسمان رئيس البرلمان الاوكراني: يجب ان يحل السلام. يجب ان يعود المعتدي الى بلاده. هذه امور اساسية. كل الاحتمالات واردة ما عدا ذلك و المجتمع الدولي يعمل لوقف الاعتداءات.

ناتاليا فيكولينا من يورونيوز: هل تعتقدون ان روسيا ستعمل ما بوسعها لاجل منع اوكرانيا من الانضمام الى حلف الاطلسي؟

فولوديمير غويسمان رئيس البرلمان الاوكراني: لاوكرانيا حقوق سيادية و هذه الحقوق ليست مجيرة لاحد و الاعتداء الروسي ليس مرتبطا باي حق انه اعتداء على القيم الاوروبية و على الاسس الدولية و على وحدة اوكرانيا و اعتداء على الحرية و الديموقراطية. يجب ان نحترم السلام و مع الاسف نلاحظ اليوم ان روسيا تهمل هذه الامور.