عاجل

تقرأ الآن:

روسيف تصارع سياسيا مع انتشار فضيحة بيرتوبراس بالبرازيل


البرازيل

روسيف تصارع سياسيا مع انتشار فضيحة بيرتوبراس بالبرازيل

وسط فضيحة الفساد الكبيرة التي طالت شركة النفط البرازيلية العملاقة بيتروبراس، دعت الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف الاحد المواطنين الى الصبر والثقة بسياسة الحكومة لخطة التقشف الاقتصادي، وارتفاع اسعار النفط والغذاء فيما يضرب الجفاف اجزاء من البلاد
الائتلاف الحكومي لروسيف يعاني بسبب الفساد المنتشر والتحقيقات في شركة النفط المملوكة للدولة، المحكمة العليا اعلنت الجمعة انها ستحقق مع رئيسي مجلسي الشيوخ والنواب، اضافة الى اربعة وخمسين شخصية سياسية جلها حالية، بتهم جني اموال من عقود بناء مبالغ فيها وقعتها شركة بتروبراس.
تقول رئيسة البرازيل ديلما روسيف:
“البرازيل تعلمت ممارسة العدالة الاجتماعية لصالح الفقراء، في مقابل تطبيق يد العدالة الصارمة ضد الفساد، هذا ما يحصل في التحقيق الواسع والدقيق للحلقات المؤسفة ضد بيتروبراس، لكم كل الحق في ابداء القلق والحنق، لكني ادعوكم الى الصبر والتفهم، لان الوضع زائل وعابر”.
فضيحة بتروبراس بدات في الفين واربعة عشر، حيث كشف المحققون نظاما معمما من الرشى دفعت قبل عشرة اعوام من شركات رئيسية لجيوب مسؤولين مقابل عقود مربحة.
انخفاض اسعار النفض في الاسواق العالمية دفع الى معاناة الخطة روسيف للتقشف الاقتصادي تتركز على خفض مخصصات البطالة والضمان الاجتماعي، اقتطاع قوبل بمقاومة حزب العمال وهو حزبها.