عاجل

تقرأ الآن:

التزلج الآلبي: تتويج فينينغر وهيرشر


gravity

التزلج الآلبي: تتويج فينينغر وهيرشر

فينسنت مينار:“مرحبا بكم في هذا العدد الخاص من غرافيتي الذي نقدمه لكم من منتجع ميريبيل في السافوا الذي استضاف هذا الأسبوع نهائيات كأس العالم للتزلج الآلبي. السباقات أجريت على مسار لو روك دوفير الذي احتضن في اثنتين وتسعين من القرن الماضي السباقات النسوية لأولمبياد ألبيرتفيل. وبالفعل سنبدأ بسباق السيدات والتنافس بين تينا مازي وآنا فينينغير من أجل التتويج بالكأس الكبيرة”.

حافظت النمساورية آنا فينينغر على الكأس الكبيرة للتزلج الألبي وذلك بفوزها الأحد في الجولة الأولى من سباق ميريبيل متقدمة بذلك على مواطنتها إيفا ماريا بريم في هذا الإختصاص وعلى السلوفينية تينا مازي التي احتلت المركز الثاني في الترتيب العام النهائي بفارق باثنتين وعشرين نقطة.

بعد أفضليتها في الجولة الأولى ضمنت فينينغير فوزها بآخر سباق من الموسم وكذا التتويج النهائي.

آنا فيننغر، صرّحت قائلة:” لقد كان الأمر صعبا، إنّها أقوى معركة خضتها، تينا كانت قوية وكنت قلقة قبل الجولة الثانية، لقد بلغت حدودي شعور انتابني خلال السباق، هذا ليس بالأمر الجيد عندما ينتابك مثل هذا الشعور”.

تينا مازي التي كانت مهيمنة على صدارة كأس العالم منذ عدة أسابيع أخفقت في كسب الرهان خلال الجولة النهائية باحتلالها المركز الثالث في المتعرج.

بطلة العالم أهدرت التتويج في الجولة ما قبل الأخيرة نهاية الأسبوع الماضي بأوري السويدية. إخفاق في الإختصاص ذاته الذي شهد تتويج مازي بالميدالية الذهبية الأولمبية لألعاب سوتشي الماضية.

تينا مازي، قالت عقب السباق:” أجل أنا أشعر بالإحباط ليس منذ اليوم أو الأمس، لقد ارتكبت أخطاءا في مستهل الموسم، أمر غير جيد جعلني أخسر العديد من النقاط، عليه خيبة أملي كبيرة”.

فينسنت مينار:“كيتيل يانسورد لم يشارك في المتعرج، مارسيل هيرشير كان قد ضمن الفوز بكأس العالم للسنة الرابعة على التوالي، ما يعد سابقة في المنافسة، النمساوي وضع نصب أعينه هدفا أخيرا قبل الإنطلاق يكمن في الإفتكاك بكأس الإختصاص من فيليكس نورويتر، لنشاهد إذا نجح في ذلك”.

نجح النمساوي مارسيل هيرشر في الفوز بسباق نهائي المتعرج في ميريبيل مسجلا بذلك فوزه الحادي والثلاثين في تاريخ كأس العالم للتزلج الآلبي ومحرزا الكأس الصغيرة لهذا الإختصاص.

هيرشير أنهى السباق بتوقيت دقيقة وثلاث وثلاثين ثانية وثلاثة وخمسين جزءا مئويا متقدما على الإيطالي جوليانو رازولي والروسي أليكساندر كوروشيلوف .

صوت:“كنت أمام خيارين، التزلج بكل أمان واحتلال المركز الثاني في الترتيب العام للمتعرج، أو تقديم مائة بالمائة من أدائي وإن كنت محظوظا سوف أتمكن من الفوز بهذه الكأس أيضا، ما قمت به كان بالفعل جد ممتاز”.

الخاسر الأكبر إذا هذا الموسم هو يانسرود الذي فضّل عدم المشاركة في السباق المتعرج النهائي الذي لا يعد من بين اختصاصاته المفضلة.

النجم النرويجي الذي عوض الأسطورة أكسل لوند سفيندال الغائب هذه السنة بسبب الإصابة تألق في سباقات السرعة التي تفوق فيها سبع مرات هذا الموسم.

إنجاز اليوم كان أيضا للروسي أليكسندر كوروشيلوف الذي يصعد على منصة التتويج لثاني مرة في مشواره الإحترافي ضمن كأس العالم.

كوروشيلوف كان قد انتزع الفوز في المتعرج بمنتجع شلادمينغ النمساوي مانحا روسيا فوزها الأول في المنافسة.

فنسنت مينار:“عدد غرافيتي لنهار اليوم انتهى، نلتقي الشتاء المقبل في موسم جديد من كأس العالم، وفي انتظار ذلك إليكم أجمل الصور من نهائيات كأس العالم بميريبيل، إنّه وقت الثلج”.

بقلم : سليمان ياسيني وقارح فايزة