عاجل

تقرأ الآن:

هل مبيدات الأعشاب «الغليفوسات» مسرطنة للبشر؟


أوروبا

هل مبيدات الأعشاب «الغليفوسات» مسرطنة للبشر؟

سؤال هذا الاسبوع من كارين في امستردام: “مؤخرا، منظمة الصحة العالمية صنفت مبيدات الأعشاب «الغليفوسات» ، على انها قد تكون مسرطنة . هل هناك خطر من استخدام المنتجات التي تحتوي عليه مثل الرواندوب؟”

كورت ستريف ، المركز الدولى للأبحاث السرطانية التابع لمنظمة الصحة العالمية:
“ علينا أن نعلم ان برنامج” تحديد المخاطر” للمركز الدولى للأبحاث السرطانية التابع لمنظمة الصحة العالمية “ يبحث عن الظروف المسببة للسرطان لدى البشر؟ “
الآن السؤال يتعلق بتقييم المخاطر. ما هي مخاطر التعرض لجرعة قليلة إن كان الاستخدام نادرا في الحديقة المنزلية.معظم الدراسات السرطانية المتعلقة بالبشر، تأتي من المزارعين والحرف الزراعية الأخرى.
بالتأكيد، «الغليفوسات» هو أحد مبيدات الأعشاب الأكثر استخداما وعلى نطاق واسع، موجود في أكثر من 750 من المنتجات المختلفة المستخدمة في جميع أنحاء العالم،
مؤخراً، بدأ يستخدم في المنتجات المعدلة وراثياً ، ببساطة، قالوا إن الجسم يقاوم الغليفوسات، ويمكن استخدامه في المنتجات المعدلة وراثياً.
لذلك انه تقدم علمي يمكن أن يسبب السرطان، ومن المحتمل أن يكون مسرطناً للبشر. الآن وكالات وطنية ودولية تنظيمية أخرى بدأت تأخذ هذا التطور بعين الاعتبار
وتحويله إلى تقييم المخاطر.

في أوروبا توجد حاليا عملية في المراحل النهائية، لكنها لم تستكمل بعد من قبل الوكالة الأوروبية لسلامة الأغذية . الحديث جارِعن الغليفوسات في الغذاء . وسنرى مقدار ما يمكن أن يؤخد تقييمنا بعين الاعتبار في توصياتها “. لطرح سؤالكم، الرجاء الضغط على هذا الرابط.