عاجل

الآلاف من سكان مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق، أخرجوا خلال اليومين الماضيين باتجاه الأحياء المجاورة، وذلك بعد سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية على أجزاء واسعة من المخيم

وقد دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى محاولة إيجاد حل لحماية الفلسطينيين هناك، وقال: ليل نهار هناك خلايا أزمة من منظمة التحرير الفلسطينية الموجودة في دمشق والتي تحاول معالجة هذه المأساة بأقل قدر ممكن من الخسائر

وكان مقاتلو تنظيم الدولة اقتحموا المخيم يوم الأربعاء وخاضوا اشتباكات مع مقاتلين فلسطينيين ثم سيطروا على معظم أجزائه

وفيما استمرت الاشتباكات بين الطرفين ألقت قوات النظام براميل متفجرة على مناطق في المخيم الذي تحاصره منذ أكثر من سنة، عندما انسحبت قوات المعارضة السورية المقاتلة من المخيم، باتفاق مع المجموعات الفلسطينية المناهضة للنظام السوري، ما أدى إلى نقص فادح في الغذاء والأدوية