عاجل

قطاع الصناعات التحويلية في المملكة المتحدة تباطأ بشكل حاد في أبريل/نيسان، وفقا لمسح وظيفي اقتصادي.
شركة البيانات المالية ماركيت، قالت إن مؤشر مديري المشتريات للتصنيع انخفض الى واحد وخمسين فاصل تسعة من أربعة وخمسين في مارس/آذار.

ويعد هذا هوالانخفاض الاكبر في المؤشر منذ فبراير/شباط ألفين وثلاثة عشر، على الرغم من أن تجاوز عتبة الخمسين يشير إلى التوسع.

المحلل المالي جان راندولف يشرح بالقول :
نعم. لقد كان التراجع بنسبة ثلاثة أعشار النقطة أمراً مخيباً .الهبوط كان بسبب الجنيه القوي، وعدم شفاء أوروبا بشكل كامل حتى الآن، مع بعض من الحذر من جانب المستهلكين والشركات قبل الانتخابات. أعتقد أننا أمام حلقة مفرغة .

الشركات تزعم أن الجنيه الاسترليني القوي مقابل اليورو أثر في القدرة التنافسية في منطقة العملة الأوروبية الموحدة.

المسح يأتي في أعقاب صدور بيانات رسمية يوم الثلاثاء، أظهرت أن معدل النمو الاقتصادي في المملكة المتحدة انخفض إلى النصف إلى ثلاثة أعشار النقطة في الربع الأول من العام.
على الجانب الآخر، بيانات بنك انجلترا أظهرت ارتفاع القروض الاستهلاكية بواقع مليار ومائتين وأربعين مليون جنيه خلال مارس/آذار، وهي أكبر زيادة شهرية منذ فبراير/شباط ألفين وثمانية، وأعلى من التوقعات.