عاجل

ترقب في ألمانيا بشأن مصير صحفي موقوف من قناة الجزيرة

تقرأ الآن:

ترقب في ألمانيا بشأن مصير صحفي موقوف من قناة الجزيرة

حجم النص Aa Aa

صحفي قناة الجزيرة الاخبارية أحمد منصور لا يزال موقوفا في ألمانيا، بناء على طلب مصري، في انتظار قرار يفترض أن يتخذه القاضي بإخلاء سبيله أو البدء بإجراء تسليمه

وانتقد أحمد منصور قرار التوقيف، متسائلا عن الكيفية التي تحولت بها الحكومة الألمانية والشرطة الدولية إلى أداة في يد نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، على حد قوله

ويقول أحمد منصور: أنا لا زلت محتجزا منذ أكثر من تسع ساعات في مطار برلين. تم التحقيق معي تحقيقا مبدئيا. سألت المحققين إن كانت توجد أي اتفاقية بين ألمانيا ومصر لتسليم المجرمين، إذا كان يتم التعامل معي كمجرم، فقالوا لي لا توجد أي اتفاقيات لأي تعاون قضائي بين البلدين… ويؤسفني أنهم أبلغوني أن طلب القبض علي هو طلب ألماني، وليس اعتمادا على طلب الشرطة الدولية/الانتربول

بدورها أكدت الشرطة الدولية أن منصور لا يمثل حالة طارئة تستدعي طلب توقيفه

وكان منصور المقرب من الاخوان المسلمين أوقف يوم السبت في مطار برلين، حيث أجرى عملا صحفيا

ويأتي التوقيف في وقت تسود علاقات سيئة بين القناة القطرية ومصر، حيث حكم القضاء المصري على منصور بحسب الجزيرة بالسجن خمسة عشر عاما غيابيا السنة الماضية

وتتهم مصر الجزيرة وقطر بدعم الاخوان المسلمين الذين مازالت الدوحة تؤوي شخصيات عديدة منهم. وكانت قطر الدولة الخليجية الوحيدة التي نددت بعزل الرئيس المصري السابق محمد مرسي، الذي أطاح به الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي

وقد تكون لعملية الإيقاف دواع أخرى، منها أن أحمد منصور أجرى مقابلة مع زعيم جبهة النصرة، الفرع السوري من تنظيم القاعدة أبو محمد الجولاني قبل أسابيع، وبثتها قناة الجزيرة الشهر الماضي