عاجل

تقرأ الآن:

كينيا: هجوم لحركة الشباب الصومالية يخلف 14 قتيلا شمال البلاد


كينيا

كينيا: هجوم لحركة الشباب الصومالية يخلف 14 قتيلا شمال البلاد

أربعة عشر شخصاً لقوا حتفهم إثر هجوم نفذه مقاتلو تنظيم الشباب الصومالي على قرية قرب مانديرا شمال شرق كينيا.
العملية تأتي قبل اسبوعين من زيارة الرئيس الامريكي باراك أوباما لكينيا، وزادت حركة الشباب من هجماتها على كينيا منذ دخول القوات الكينية إلى الصومال في أكتوبر/تشرين الاول 2011 لمحاربتهم، و لا يزال حوالي 3500 كيني موجودون في الصومال ضمن قوات الاتحاد الافريقي “ أميسوم“، و التي تضم 22ألف جندي.

جوزيف نكايسيري، الامين العام للأمن الداخلي يقول:
“ مرة أخرى، هذا الهجوم ،هو تذكرة واضحة بأن حركة الشباب والمتعاونين معها مصممون على عرقلة وتخريب طريقتنا في الحياة. وأنتهز هذه الفرصة لأؤكد من جديد أن كينيا لا يجب أبداً أن تُخوف من قبل هؤلاء القتلة الاشرار.”

و كان التنظيم المسلح قد نفذ هجوماً على جامعة غاريسا في أفريل/نيسان الماضي ، و خلف 148 قتيلا ، أكثرهم طلبة ، في أكبر هجوم دموي عرفته البلاد.