عاجل

قام برلمان ولاية كارولاينا الجنوبية بإنزال العلم الكونفدرالي الذي يعتبر رمزاً للعنصرية من ساحة حرم البرلمان، بحضور مئات من المواطنين.

الإجراء يأتي بعد ثلاثة أسابيع من مجزرة ارتكبها شاب عنصري أبيض، بحق تسعة مواطنين سود داخل كنيسة تشارلستون في الولاية.

نواب البرلمان المحلي وافقوا الخميس بأغلبية ساحقة على سحب العلم الكونفدرالي من حرم برلمان الولاية.

ديلان روف المتهم بارتكاب الجريمة بحق المواطنين من أصول أفريقية، شوهد في صور على الانترنت وهو يرفع العلم الكونفدرالي الذي يعود لمرحلة الحرب الأهلية الأميركية الممهورة بالتميز العنصري ضد السود.

على مدى سنوات أطلقت دعوات لإزالة العلم، لكنها لم تلقى صدى إلا بعد اقتراف جريمة كنيسة في تشارلستون.

حاكمة الولاية الجمهورية نيكي هالي قالت قبل سحب العلم “ ينبغي نقل هذا العلم إلى متحف، حيث يمكننا أن نتأكد أن الناس سيكرمونه في شكل ملائم”.