عاجل

رحب الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم بالاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه مع القوى الكبرى بعد مفاوضات شاقة في فينا و الذي يتيح رفع العقوبات عن إيران.

الرئيس الإيراني إعتبر الاتفاق مع القوى الكبرى بمثابة نقطة انطلاق لبناء الثقة طالما تم الالتزام بتطبيق الاتفاق الرئيس الايراني حسن روحاني:“اليوم هو بداية و نهاية، نهاية الإتهامات المغلوطة و المستبدة تجاه الشعب لايراني، و هو بداية لمرحلة جديدة و مسار جديد لإستئناف علاقات التعاون في العالم منذ أول يوم لي، قلت إن الغرب قد يتوصل إلى إتفاق معنا، في الوقت الذي يتوقف فيه عن إهانتنا و تهديدنا و بداية إحترامنا.” و قد سعى روحاني منذ انتخابه عام 2013 إلى إغلاق هذا الملف الذي يلقي بثقله على علاقات إيران بالمجموعة الدولية منذ 13 عاماً مقابل رفع العقوبات التي تشل الاقتصاد الإيراني.