عاجل

جمعيات مدنية روسية تنتقد إتلاف موسكو المنتجات المستوردَة المحظورة

في الوقت الذي تبدو فيه السلطات الروسية مصممة على المضي قدما في الإتلاف الصارم لجميع المنتجات الغذائية والزراعية المستورَدة بطرق غير قانونية من البلدان المعنية بالحظر الروسي، جمعيات مدنية تنتقد هذا الس

تقرأ الآن:

جمعيات مدنية روسية تنتقد إتلاف موسكو المنتجات المستوردَة المحظورة

حجم النص Aa Aa

في الوقت الذي تبدو فيه السلطات الروسية مصممة على المضي قدما في الإتلاف الصارم لجميع المنتجات الغذائية والزراعية المستورَدة بطرق غير قانونية من البلدان المعنية بالحظر الروسي، عدد من الجمعيات المدنية والشخصيات الدينية تنتقد ما تعتبره تبذيرا لِمَا كان ممكنا توزيعُه على الفقراء.

المنتقدون لقرار السلطات الروسية بتدمير هذه الأغذية قارب عددهم ثلاثمائة ألف شخص عبَّروا عن موقفهم رسميا بتوقيع عريضة بهذا الشأن تطالب بإلغاء المرسوم الرئاسي الذي يقضي بإتلاف هذه السلع المحظورة.

فيتْلاَنَا المواطنة الروسية المقيمة في العاصمة موسكو تقول:

“أنا ضد إتلاف الأغذية المستورَدة، لأن المنتجين الروس ما زالوا عاجزين عن إنتاج أغذية عالية الجودة”.

أما رِينَا المقيمة هي الأخرى في المدينة ذاتها فَلَهَا رأي آخر:

“أعتقد أنه يتعين على الناس أن يكونوا وطنيين. أعتقد أن غذاءنا يجب أن يكون إنتاجا محليا. لدينا في روسيا إنتاج وفير من الأغذية. منتوجات كثيرة موجودة هنا”.

السلطات الروسية تفرض حظرا على المنتجات الغذائية والزراعية القادمة من دول الاتحاد الأوروبي ردًّا على حظر اقتصادي أوروبي على روسيا بسبب موقفها من الأزمة في أوكرانيا.