عاجل

تقرأ الآن:

باكستان تحقق في فضيحة اغتصاب أطفال قد تكون الأكبر في تاريخها


باكستان

باكستان تحقق في فضيحة اغتصاب أطفال قد تكون الأكبر في تاريخها

السلطات الباكستانية تحقق في فضيحة اغتصاب أطفال قد تكون الأكبر في تاريخها، حيث تمّ تصوير نحو ثلاثمائة ضحية فيما كانوا يتعرضون للاغتصاب قبل أن يقوم المرتكبون بابتزاز أهاليهم ماليا في وقت لاحق. هذه الأحداث وقعت لأطفال تقلّ أعمارهم أن أربعة عشر عاما صوروا خلال تعرضهم للاغتصاب في بلدة حسين خان والا إلى جنوب غرب لاهور، ثاني أكبر مدن البلاد.

“الشرطة لم تفتح تحقيقا في هذا الشأن، وبدل تسجيل محضر واعداد تقرير، فقد قاموا باعتقال ابني. قمت بالتوسل إلى قائد الشرطة. أكدت له وقلت وأعدت القول بأنّ ابني بريء“، قالت احدى السيدات.

“لقد قاموا بتخديري واغتصبوني وصوروني في شريط فيديو، إنهم يقومون بابتزازي في الكثير من الأحيان بصور الفيديو، ويطالبونني بالمال وبالمجوهرات“، يضيف أحد المراهقين الذين تمّ اغتصابهم.

خمسة وعشرون شخصا تورطوا في هذه القضية حيث كانوا يرسلون الشرائط إلى أهالي الأطفال ويهددونهم بكشفها في حال لم يدفعوا لهم المبالغ المالية التي كانوا يحددونها. مصادر مطلعة أكدت أنّ الأطفال اجبروا ايضا على اقامة علاقات جنسية بين بعضهم البعض وصوروا في نحو أربعمائة شريط فيديو منذ العام ألفين وسبعة.

السلطات الباكستانية تسعى إلى كشف ملابسات هذه الفضيحة التي أثارت غضب منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان وحازت على اهتمام واسع من قبل وسائل الإعلام.