عاجل

تقرأ الآن:

اللاجئون في المجر يرفضون النزول من القطار على أمل الذهاب إلى النمسا


المجر

اللاجئون في المجر يرفضون النزول من القطار على أمل الذهاب إلى النمسا

مئات اللاجئين والمهاجرين العالقين في العاصمة المجرية بودابيستْ ينتظرون داخل عربات القطار في محطة “كيليتي“، التي أعيد فتحها صباح الخميس، انطلاقَ القطار إلى النمسا أو على الأقل إلى المناطق القريبة من الحدود مع هذا البلد، رغم مطالبة الشرطة إياهم بإخلاء العربات.

أحد هؤلاء يقول ردا على مراسلة يورونيوز التي سالتْه عن وِجهته وهل هم بصدد الذهاب إلى النمسا:

“في البداية، صعدنا في هذا القطار، ثم قالوا لنا: لا، لن يذهب إلى هناك، نحن نشك في إمكانية انطلاق القطار، لكننا ننتظر”.

وعندما سألتْ الصحفية راكبا في عربة أخرى يبدو أنه من منطقة جنوب آسيا:

“- هل أنتَ متأكد بأن هذا القطار سيتوجه إلى النمسا؟

رد عليها بالقول:

– لا أدري، لكن البعض قالوا سيتوجَّه إلى غْيُورْ، وسنحاول بعدها الذهاب إلى النمسا”.

شخصٌ ثالث يضيف:

“سمعتُ ذلك من الناس الذين قالوا: لن تتم أية رحلة دولية باتجاه البلدان الأوروبية”.

آخر المعلومات من بودابيست تفيد بانطلاق القطار باتجاه غْيور وسُبْرُونْ وزومْباتْلي القريبة من النمسا. لكن وجود فِرق من الشرطة داخل القطار يَطرح تساؤلات بشأن إمكانية السماح للمسافرين بالنزول في هذه المناطق.

مراسلة يورونيوز من العاصمة المجرية بودابيست آندريا هاياغوش قالت قبيل الانطلاق المفترَض للقطار:

“شركة النقل عبْر سكك الحديد تخبر المسافرين باللغة الإنجليزية بعدم وجود أية رحلة على متن القطار إلى أوروبا الغربية، لكن هؤلاء الذين صعدوا إلى العربات يرفضون النزول منها ويتمنون أن يصلوا بشكل أو بآخر إلى النمسا أو ألمانيا”.