عاجل

تقرأ الآن:

إنخفاض واردات الصين بوتيرة أسرع من المتوقع


مال وأعمال

إنخفاض واردات الصين بوتيرة أسرع من المتوقع

ما تزال البيانات المخيبة للأمال في الاقتصاد الصيني تلقي بضلالها على الأسواق العالمية ،حيث كانت هذه الاخيرة عاشت لمدة أسابيع تراجعا حادا بفعل المخاوف بشأن تباطؤ ثاني أكبر اقتصاد في العالم و بيانات الجمارك الصينية التي صدرت اليوم الثلاثاء أججت من جديد هذه المخاوف بوتيرة أسرع من المتوقع، حيث تقلصت الصادرات الصينية بنسبة 5.5% و هوت واردات البلاد بنسبة 13.8% مقارنة بأغسطس/آب 2014 ، خلافا للتوقعات التي كانت أشارت إلى انخفاضها بنسبة 8.2%.

وأظهرت البيانات التي نشرت اليوم هبوطا حادا في واردات البلاد من الاتحاد الأوروبي واليابان حيث نزلت 21.7 و14.2 بالمئة على التوالي، كما انخفضت واردات الصين من الولايات المتحدة أيضا بوتيرة أسرع من وتيرة تراجعها في يوليو تموز لتنزل 5.9 بالمئة.

كما أفادت البيانات أن الفائض التجاري سجل ارتفاع قدرت نسبته ب20.1في المئة ما يعادل 60.24مليار دولار . وقد أرجع الخبير الاقتصادمن جي بي مروغان “هايبن زو” هذه البيانات الاقتصادية إلى قوة تأثير قوة العملة على الصادرات :” قوة العملة خلال الأشهر الاثني عشر الماضية بصدد الضغط حاليا على قطاع الصادرات وحتى و إن تم ضبط العملة فإننا سنشهد مرحلة من التأخر، وحسب التوقعات أستطيع أن أقول إن بيانات الصادرات ستواصل التراجع.”

وكانت السلطات الصينية اتخذت إجراءات أمام تباطؤ اقتصادها،منها قيام البنك المركزي الصيني بخفض قيمة اليوان بهدف زيادة الصادرات الصينية ومساعدة الاقتصاد على النمو.