عاجل

مقابلة خاصة بيورونيوز مع المحلل السياسي يانيس ايمانوليدس

تقرأ الآن:

مقابلة خاصة بيورونيوز مع المحلل السياسي يانيس ايمانوليدس

حجم النص Aa Aa

لكي نتعمق اكثر في موضوع ازمة اللاجئين ينضم الينا في استوديوهات يورونيوز في بروكسل المحلل السياسي يانيس ايمانويليدس بداية تسأله ايفي كوتسوكوستا عن الصور الواردة من على الحدود الصربية المجرية و ردة فعل الشرطة المجرية على حركة اللاجئين. هل فُقدَت السيطرة على الوضع من الجانب الاوروبي؟

المحلل السياسي يانيس ايمانويليديس: أولا، مروعة هي الصور التي شاهدناها و نكاد لا نصدق انها واردة من
الاتحاد الاوروبي او من جواره الأقرب و علينا أن نعي أن موجة اللجوء ستستمر مهما اقفلت الحدود و ارتفعت فاليأس اصاب أناسا تركوا بلدهم بحثا عن مستقبل افضل لهم و لأولادهم هذا يعني أن هذه الهجرة لن تتوقف.

ايفي كوتسوكوستامن يورونيوز: الأسبوع الماضي فشل وزراء الداخلية في الاتحاد الأوروبي في الاتفاق على خطة الحصص المقترحة من قبل المفوضية الأوروبية. ماذا تتوقعون من اللقاء المقبل هل يُقر اتفاق دون إجماع كل الدول الأوروبية؟

المحلل السياسي يانيس ايمانويليديس:هذه أزمة التي تضيف إلى أزمات أخرى مثل أزمة اليورو، مثل أزمة العلاقات بين أوكرانيا وروسيا. لذلك، لو جمعنا هذه الأزمات التي بعضها مترابط نجد صعوبة في حلها. لذلك، من الناحية السياسية عدم الاتفاق هو أمر غير جيد بالنسبة للاتحاد الاوروبي,

ايفي كوتسوكوستامن يورونيوز: ألمانيا تستقبل العدد الأكبر من اللاجئين و تعلن ان عددهم سيقارب المليون بحلول نهاية العام الحالي. ولكن المانيا اقفلت حدودها مجددا.

المحلل السياسي يانيس ايمانويليديس: المستشار الألمانية اتخذت قرار فتح الحدود لأجل استقبال اللاجئين ولكن في نفس الوقت هناك أيضا ضغط،الماني محلي حزبي داخلي، المستشارة ميركيل قررت اغلاق الحدود كي تضغط بدورها على الدول الاعضاء فيتم التوصل الى توافق على المستوى الاوروبي , اذا اقفال الحدود له اسبابه.

ايفي كوتسوكوستامن يورونيوز:لكن عندما اقفلت الحدود الألمانية حصل تشنج بين بعض دول الاتحاد هلى الوضع الى مزيد من التأزم؟

المحلل السياسي يانيس ايمانويليديس: عادة في الاتحاد الاوروبي تتأزم الامور قبل التوافق المهم ان تعالج الامور خلال القمة الاوروبية المقبلة التي ستعقد يوم الاربعاء المقبل و المهم ان يتم التوافق على معالجة جذور المشكلة . الحقيقة ان عدد اللاجئين الواصلين يفوق عدد اللاجئين الذين طرح توزيعهم على كل بلدان الاتحاد . كثيرة هي التوقعات من القمة و ليس مؤكدا أن يتمكن الاوروبيون من معالجة كل هذه الامور في قمتهم المقبلة.