عاجل

"سبيد": جائزة سنغافورة الكبرى لفيتيل وفضيحتها عام 2008

اهلاً ومرحباً بكم في "سبيد"

تقرأ الآن:

"سبيد": جائزة سنغافورة الكبرى لفيتيل وفضيحتها عام 2008

حجم النص Aa Aa

نهاية هذا الاسبوع، كل الاعين كانت تترقب ما يحدث على حلبة مارينا باي وجائزة سنغافورة الكبرى في الفورمولا واحد. السباق لم يكن مثيراً جداً فمن كان في الطليعة خرج خالي الوفاض وحصد سيباستيان فيتيل فوزه الثالث في هذا الموسم.

جائزة سنغافورة الكبرى لفيتيل

بطل العالم السابق الالماني سيباستيان فيتيل فاز بجائزة سنغافورة الكبرى وهي المرحلة الثالثة عشرة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد التي اقيمت يوم الاحد على حلبة مارينا باي.

فيتل سائق فيراري استحق فوزه الثالث في هذا الموسم بعدما سيطر على السباق منذ البداية. اما الاسترالي دانيال ريكاردو سائق رينو ريد بول فقد حل ثانياً. وحل الفنلندي كيمي رايكون سائق فيراري ثالثاً، لكنه الرابع في الترتيب العام.

بطل العالم والمتصدر البريطاني لويس هاميلتون خرج من السباق خالي الوفاض للمرة الاولى هذا الموسم بعد انسحابه في اللفة الثالثة والثلاثين بسبب عطل في سيارته المرسيديس. لكنه ما زالت في طليعة المتسابقين في الترتيب العام.

السائقون المتسابقون استغلوا استخدام سيارة الامان مرتين من اجل التوقف المرة الاولى بسبب تحطم سيارة الالماني نيكو هولكنبرغ والمرة الثانية بسبب دخول احد المشجعين الى الحلبة.

فضيحة مارينا باي

في 28 ايلول/سبتمبر 2008، حلبة مارينا باي في سنغافورة استضافت اول سباق ليلي في تاريخ الفورمولا واحد. سباق سوف نتذكره لاسباب عدة.

من بين هذه الاسباب، الفضيحة التي خرجت بعد اول سباق ليلي للجائزة الكبرى للفورمولا واحد في التاريخ والذي جرى في سنغافورة عام 2008. هذه الفضيحة جاءت بعدما تبين في التحقيقات التي فتحتها الفيدرالية الدولية للسيارات ان الحادث الذي تعرض له البرازيلي نيلسون بيكه في الجولة الثالثة من السباق كان حادثاً مقصوداً وجاء بطلب من مدير فريق رينو فلافيو برياتوري والمهندس بات سيموندز وذلك من اجل افساح المجال للاسباني فرناندو الونزو بالفوز.

الفيدرالية حكمت على برياتوري بمنعه مدى الحياة من المشاركة في اي مسابقة تابعة لها اما سيموندز فاستبعد خمس سنوات.

من جهتها، رينو اعترفت بهذا الغش وطردت الرجلين.

ريد بول بلا جناحين!

سباق الريد بول كان جزءاً من الفورمولا واحد منذ الفين وخمسة. بعد عامين اقام شراكة مع رينو ، شراكة امنت اللقب طيلة اربع سنوات متتالية، لكل من السائقين والمصنعين. تلك السنوات شارفت على نهايتها وقد تفقد وريد بول جناحيها…

وفي التفاصيل، ريد بول ورينو وضعا حداً لشراكتهما مع نهاية موسم الفين وخمسة عشر لبطولة العالم للفورمولا واحد. خبر رسمي اكده الطرفان. فهذا العقد كان من المقرر ان ينتهي اواخر الفين وستة عشر.

الاحداث تسارعت هذين اليومين، اذ خرجت اخبار تشير الى ان فولكسفاغن ستشتري ريد بول. لكن يبدو ان هذه الشركة قد غيرت رأيها ولن يبقى امام ريد بول الا طرق باب فيراري. امر يبدو مستبعداً بعض الشيء. لكن الامر الاكيد هو انها ستتعاون مع آستون مارتن لصناعة سيارة قوية لوضعها على الحلبة خلال عام الفين وثمانية عشر.

صور رائعة من حلبة الامركيتين

هذا كل ما لدينا لليوم، نترككم مع اجمل الصور للساعات الست الاخيرة على حلبة الامركيتين والفوز الثاني على التوالي لبورش مع تيمو برنهارد ومارك ويبير وبرندون هارتلي في بطولة التحمل العالمية. ويعود برنامج “سبيد” اليكم الاحد المقبل فالى اللقاء.