عاجل

تقرأ الآن:

الجمهوري بن كارسن ضد ترشيح مسلم لقيادة أمريكا


الولايات المتحدة الأمريكية

الجمهوري بن كارسن ضد ترشيح مسلم لقيادة أمريكا

الأصوات تعالت في الولايات المتحدة مطالبة المرشح الجمهوري للسباق نحو البيت الأبيض بن كارسون إلى مغادرة السباق، بعد أن قال إنه لا ينبغي لمسلم أن يكون رئيسا للولايات المتحدة، وأضاف القول إن الإسلام متناقض مع دستور البلاد

مؤيدون لكارسن قالوا إنهم يمنحون أصواتهم لأي مرشح جمهوري مسلم يناضل من أجل حماية الحريات الدينية ويلتزم بإدانة الثقافات التي تعامل المرأة كمواطنة من الدرجة الثانية

ويقول كارسن: كلا لا أؤيد ذلك ولا أنصح بأن نضع مسلما على رأس هذه البلاد، وإنني لن أوافق على ذلك مطلقا

منظمات إسلامية أمريكية وغيرها قالت إن رؤى كارسن تجعله غير مؤهل لأن يرشح نفسه

ويقول المدير التنفيذي لمجلس العلاقات الاسلامية الأمريكية نهاد عواد: إن رؤاه لا تتوافق مع دستور الولايات المتحدة. ولهذا نحن نحث السياسيين والجمهور والزعماء المحليين والمرشحين للرئاسة إلى نبذ الرؤى التي أفصح عنها، ونطلب من السيد بن كارسن أن ينسحب من السباق نحو الرئاسة، لأنه ليس مؤهلا للقيادة

وعما إذا كان يفضل أن يكون رئيس الولايات المتحدة مسلما، أجابت هيلاري كلينتن التي تخوض السباق نحو الرئاسة في صفوف الديمقراطيين بنعم، على موقعها للتواصل الاجتماعي، داعية إلى تجاوز هذه النقطة

سياسيون آخرون طالبوا كارسون بالاعتذار، وآخرون قالوا إنه لا ينبغي إزاحة مرشح ما بسبب معتقداته، مبينيين أن الأهم في كل ذلك هو مؤهلات القيادة وكيفية النهوض بالبلاد، وليس المعتقد الديني أو لون البشرة