عاجل

تقرأ الآن:

الطائرة الماليزية أُسقِطتْ بصاروخ روسي الصنع...الفاعل مجهول


هولندا

الطائرة الماليزية أُسقِطتْ بصاروخ روسي الصنع...الفاعل مجهول

عمل دقيق قام به المحققون في مكتب الأمن الهولندي لإعادة تركيب أجزاء حطام الطائرة الماليزية التي تحطمت في السابع عشر من يوليو/تموز الماضي في شرق أوكرانيا في ظروف غامضة يتبادل بشأنها إلى اليوم كلٌّ من الحكومة الأوكرانية والانفصاليون الموالون لروسيا الاتهامات.

نتيجة التحقيق الهولندي تقول إن الطائرة أُسقطت بصاروخ “بوك” الروسي الصنع دون تحديد الجهة التي أطلقتْه والتي قد تكشفها تحقيقات أخرى في المستقبل.

موسكو ترفض خلاصة التحقيق الهولندي.

رئيس الوزراء الهولندي مارك غوتي علّق بالقول بعد نشر نتائج التحقيق:

“أدعو السلطات الروسية إلى التعاون الكامل مع المحققين الهولنديين تحت إشراف المدعي العام وبقية الخبراء الدوليين”.

دعوة مارك غوتي موسكو إلى التعاون استغربتها روسيا التي ألحت على لسان الناطق باسم وزارة الخارجية على أنها لم تدَّخر جهدا في هذا المجال خلال المراحل السابقة لإعلان ما توصل إليه المكتب الهولندي للأمن من نتائج.

المدعي العام الهولندي فْرِيدْ ويستربيك قال بدوره:

“المحققون تمكنوا من تحديد هوية عدد من الأشخاص نحن بصدد جمع المعلومات عنهم. لدينا قطع عديدة من اللغز، لكن يجب تركيبها، وهو ما يتطلب عملا كبيرا. في هذه المرحلة، يستحيل القيام باعتقالات خلال الأيام المقبلة. ما زلنا بعيدين عن ذلك”.

الطائرة الماليزية التي كانت متوجهة من آمستردام إلى كوالالومبور تحطَّمتْ في شرق أوكرانيا المضطرب بسبب النزاع المسلح بين الحكومة والانفصاليين وعلى متنها مائتان وثمانيةٌ وتسعون راكبا قضوا جميعُهم في الحادث.