عاجل

مدعية محكمة الجنايات الدولية في لاهاي فاتوبن سودا طلبت الإذن بفتح تحقيق، بشأن الحرب الروسية الخاطفة على جورجيا في ألفين وثمانية لأجل السيطرة على أوسيتيا الجنوبية، وما رافقها من تعرض جنود حفظ السلام إلى هجمات، وادعاءات بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية، تمثلت في عمليات نهب وحرق وتدمير، في إطار طرد السكان من أصل جورجي في الاقليم الذي اعترفت موسكو باستقلاله