عاجل

تقرأ الآن:

بوتين وحلفاؤه في آسيا الوسطى يتفقون على خطة لحماية حدودهم الخارجية من الجهة الأفغانية


أفغانستان

بوتين وحلفاؤه في آسيا الوسطى يتفقون على خطة لحماية حدودهم الخارجية من الجهة الأفغانية

كازاخستان تحتضن في مدينة بوراباي شمال البلاد الاجتماع الدوري للمجلس الأعلى للاتحاد الاقتصادي الأوراسي الذي تأسس بداية العام الجاري ويضم كلا من روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا وقرغيزيا.

اجتماع القمة الذي شارك فيه رؤساء الدول الخمس الروسي فلاديمير بوتين، والبيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، والكازاخستاني نور سلطان نزاربايف، والأرميني سيرج ساركسيان، والقرغيزي إلمازبك أتامبايف تكلل بالاتفاق على تشكيل قوة أمنية مشتركة لحماية الحدود الخارجية للمجموعة ردًّا على ما يعتبرونه تهديدات أمنية قد تطرأ من الأوضاع المضطربة في أفغانستان المجاورة واستباقا لإمكانية عودة المقاتلين الجهاديين من سوريا إلى بلدانهم في آسيا الوسطى وضرب الاستقرار فيها.

ومن المقرر أن يكون مقر القوة المشتركة في طاجيكستان ذات الحدود المشتركة مع أفغانستان، وذلك تحسبا لأي طارئ قد ينجم عن انسحاب القوات الأمريكية من المنطقة.

روسيا التي تتدخل عسكريا في سوريا بمبرر ضرب التنظيمات التي توصف بـ: “الإرهابية” تخشى من اتساع رقعة هذه التنظيمات إلى منطقة ىسيا الوسطى القريبة من حدودها.