عاجل

بداية من يوم السبت ألمانيا تطبق قانونا جديا تشدّد على إثره شروط طلب اللجوء وذلك للحد من التدفق الكبير للممهاجرين على أراضيها، قانون كان من المقرر أن تشرع السلطات الألمانية في تطبيقه بداية من الفاتح نوفمبر/تشرين الثاني المقبل لكنه نشر الجمعة في الجريدة الرسمية بهدف بدء تطبيقه انطلاقا من يوم السبت.

توماس دو ميزيير، وزير الداخلية الألماني يقول:“الأشخاص الذين كان عليهم مغادرة بلادنا والذين حدّد لهم موعد أخير لذلك سوف يتم تخفيض المساعدات التي كانت تقدّم لهم بشكل كبير ليتلقو فقط ماهو ضروري إلى غاية مغادرتهم البلاد”. ألمانيا تتظر حوالي مليون مهاجر هذه السنة مقابل مائتي ألف السنة الماضية، ميدانيا التكفل بهؤلاء ليس بالأمر اليسير، هذه الطبيبة المختصة في جراحة الأسنان تقول:“يجب علينا أن نجد كل الأدوية والآلات الجراحية مثل هاته التي تستعمل مرة واحدة فقط، نحاول اقتناءها من شتى الجهات”.

القانون الجديد سيؤدي إلى رفض حق اللجوء لمواطني ثلاث دول من البلقان ألى وهي كوسوفو، مونتينيغرو وألبانيا بحكم أنّها دول آمنة، السلطات الألمانية تعتزم أيضا إقامة مراكز خاصة على الحدود تدعى ب“مناطق العبور” حيث سيتم التحقّق من الذين تتوفر فيهم شروط اللجوء.