عاجل

تقرأ الآن:

محطة الفضاء الدولية تحي الذكرى الـ15 لوصول أول دفعة من رواد الفضاء إليها


العالم

محطة الفضاء الدولية تحي الذكرى الـ15 لوصول أول دفعة من رواد الفضاء إليها

تحتفل محطة الفضاء الدولية بالذكرى الخامسة عشرة لوصول أول دفعة من رجال الفضاء إليها.في المناسبة أقام الطاقم الحالي مؤتمراً صحافياً مع الأرض. الرواد الستة المتواجدون في المحطة حالياً، شددوا على أهمية إقامتهم في الفضاء كخطوة تحضيرية لخروج الإنسان إلى المريخ. يعمل حالياً على متن محطة الفضاء الدولية كل من سكوت كيلي، وتشيل ليندغرن (من الولايات المتحدة)، سيرغي فولكوف، وميخائيل كورنيينكو، وأوليغ كونونينكو(من روسيا)، والياباني كيميا يوي.

رئيس الطاقم الحالي الأميركي سكوت كيلي قضى حتى الآن في المركبة ما مجموعه 522 يوماً ليكون أول أميركي يتمكن من البقاء كل تلك الفترة بعيداً عن الجاذبية الأرضية. تواجد الرواد في المحطة يساعد على فهم تأثيرات انعدام الجاذبية على الإنسان ومدى تأثير الأشعة الكونية خارج الغلاف الجوي على بني البشر.

في 2 من تشرين الثاني/ نوفمبر من العام 2000 وصل إلى المحطة كل من الأميركي ويليام شيفرد والروسيين يوري جيدزِنكو سرغي كريكاليف، ليكونوا أولئل البشر الذين يتخذون من محطة الفضاء الدولية مسكناً. مذّاك الحين وإلى يومنا، صعد 220 شخصاً من 17 بلداً إلى المحطة. وقُدم على سطحها مايقرب من 26500 وجبة طعام. هذه التفاصيل تأتي للتأكيد على أن بني البشر قادرون على العيش بعيداً عن كوكب الأرض.

في 28 من تشرين الأول/ نوفمبر 2015 قام الرائدان الأميركيان سكوت كيلي وتشيل ليندغرين بمهمة خارج المحطة تتمثل بنقل معدات إلى خارجها بهدف تحديث المحطة وصيانتها.

في العام 2017 يتوقع إطلاق مشروع “تاكسي الفضاء” الذي سيسمح برسو كبسولات مأهولة على جسم المحطة. إن كنتم من عشاق الفضاء عليكم ادخار المال لحجز مكان في التاكسي.