عاجل

نظم المئات من أعضاء جمعية مسلمي بريطانيا وتحالف ما يسمى بأوقفوا الحرب مظاهرة أمام مقر الحكومة البريطانية للتنديد بزيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى البلاد.

مراسل قناة يورونيوز في بريطانيا علي خيرادبير:
“معارضو زيارة الرئيس المصري لبريطانيا تجمعوا امام مقر الحكومة في 10 داوننغ ستريت، هم يقولون إنه لعب دورا رئيسيا في قمع المعارضين بمصر.”

زيارة الرئيس المصري الذي سيلتقي الخميس رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اثارات انتقادات من نشطاء وبعض الساسة البريطانيين لما اعتبروه انتهاكات واسعة لحقوق الانسان شهدتها مصر خلال الفترة الماضية.

متظاهر:
“نحن هنا لنقول للحكومة إنها ارتكبت خطأ كبيرا بتوجيه الدعوة إلى هذا الشخص لانها بذلك تناقض نفسها وتقوم بافعال تتعارض مع القواعد التي وضعتها.”

متظاهر:
“اليوم يوم حزين لبريطانيا بسبب دعوة هذا الجزار والديكتاتور لزيارة البلاد.”

وكان السيسي قد دافع عن التدابير الأمنية المتخذة في مصر مؤكدا انها تهدف لتحقيق خارطة طريق حقيقية للديمقراطية في البلاد.