عاجل

كوريا الشمالية: وفاة المسؤول عن العلاقات مع الجنوب

لقي كيم يانغ غون الذي كان يتولى منصب الأمين العام لحزب العمال في كوريا الشمالية ورئيس إدارة الجبهة الموحدة بالحزب التي تتولى علاقات بيونغ يانغ مع سيول حتفه في حادث سيارة. كيم كان "أقرب رفيق وشريك ثوري

تقرأ الآن:

كوريا الشمالية: وفاة المسؤول عن العلاقات مع الجنوب

حجم النص Aa Aa

الموت يغيّب كيم يانغ غون، المسؤول الكبير في الحزب الحاكم الكوري الشمالي والمساعد الرفيع للزعيم كيم جونغ أون. كيم يانغ غون الذي لقي حتفه في حادث سيارة كان يتولى منصب الأمين العام لحزب العمال ورئيس إدارة الجبهة الموحدة بالحزب والتي تتولى العلاقات بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية. كيم سيشيع هذا الخميس في جنازة رسمية يشارك فيها عدة مسؤولين في البلاد يتقدمهم الزعيم كيم جونغ أون.

وبحكم منصب كيم كأكبر مسؤول يدير العلاقات مع الجنوب فقد كان جزءا من وفد رفيع المستوى عقد محادثات في أغسطس-آب بعدما تبادل البلدان نيران المدفعية، وهو ما أدى إلى تصاعد التوترات لأعلى مستوى. وقد أسفرت هذه المحادثات على توقيع اتفاق وضع حدّاً للجمود ودعا بعقد الجانبان للمزيد من اللقاءات والنقاشات لتحسين العلاقات. وكان كيم يانغ غون أدى دورا رئيسيا في عقد قمة ألفين وسبعة التي جمعت الزعيم الكوري الشمالي في حينه كيم جونغ ايل والرئيس الكوري الجنوبي يومئذ روه مو هيون.

يذكر أنّ زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون استبعد عدة مساعدين في المناصب العليا في البلاد منذ توليه لمقاليد الحكم بعيد وفاة أبيه المفاجئة في العام ألفين وأحد عشر، وفي العام ألفين وثلاثة عشر أمر بإعدام زوج عمته جانغ سونغ ثايك، والذي كان يعتبر ثاني أقوى رجل في البلاد بتهمة ارتكاب “جرائم مناهضة للثورة”.