عاجل

تقرأ الآن:

رسالة سلام للعالم من جزيرة ليسبوس اليونانية


اليونان

رسالة سلام للعالم من جزيرة ليسبوس اليونانية

تدفق المهاجرين غير الشرعيين على شواطئ جزيرة ليسبوس يتواصل، ففي أول يوم من العام الجديد ورغم سوء الأحوال الجوية من جهة وجهود الوكالة الأوربية لادارة التعاون العملياتي في الحدود الخارجية للدول الأعضاء في الاتحاد من جهة أخرى تمكنت قوارب الموت من الوصول إلى الجزيرة وعلى متنها مئات اللاجئين. عمال الاغاثة والمتطوعون كانوا في انتظار وصول اللاجئين لتقديم المساعدات للبعض والاسعافات للبعض الآخر.

الفنان الصيني المعارض أي واي واي يواصل من جهته زيارته التضامنية للمهاجرين واللاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانية، والتي تضمّ أعدادا كبيرة من اللاجئين أغلبهم من السوريين الراغبين في إكمال مسيرتهم داخل أوربا. أي واي واي كان قد وجه دعوة تتضمن التبرع للاجئين في اطار حملة أطلقها عبر مواقع التواصل الاجتماعي قبل أشهر.

ومن أجل عالم يسوده السلام حمل المتطوعون سترات النجاة البرتقالية التي تركها اللاجئون بمجرد أن وطأت أقدامهم أراضي جزيرة ليسبوس، أحد المتطوعين قال: “كان لدينا حوالي ألفين وخمسمائة سترة نجاة وستين متطوعا. نريد تمرير رسالة للعالم مفادها أنّ الممر آمن في أول أيام السنة الجديدة، السلام”. وعلى إحدى تلال الجزيرة رسم المتطوعون شعار السلام بواسطة تلك سترات النجاة البرتقالية في إشارة إلى السلام الذي يجب أن لا يغيب عن العالم. منظمات حقوق الإنسان أكدت أنّ نحو سبعماية ألف لاجئ وصلوا إلى اليونان هذه السنة عبر البحر.