عاجل

تقرأ الآن:

مجلس الأمن الدولي يدين الهجوم على الممثليات الدبلوماسية السعودية في إيران


العالم

مجلس الأمن الدولي يدين الهجوم على الممثليات الدبلوماسية السعودية في إيران

في أوج أزمة حادة بين السعودية وإيران المعنيتين بالأزمة السورية، يصل الموفد الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا إلى الرياض وبعدها إلى طهران، في وقت دان مجلس الأمن الدولي الهجمات على السفارة والقنصلية السعودية في طهران ومشهد، وهي هجمات دفعات الرياض إلى قطع علاقاتها مع طهران، ويخشى من تفاقم الأزمة التي قد تكون لها تداعيات خطيرة على المنطقة

ويقول المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك: يتابع الأمين العام هذا الموضوع باهتمام كبير، وإننا ندعو جميع الزعماء في المنطقة سياسيين كانوا أو دينيين إلى تجنب صب الزيت على النار بتصريحات من شأنها زيادة التوتر بين مختلف المجموعات الدينية في المنطقة

وقد اندلعت الأزمة بين السعودية وإيران بعد إقدام السلطات السعودية على إعدام المعارض السعودي الشيعي نمر باقر النمر

ويقول سفير العربية السعودية لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي: تنفيذ حكم الإعدام لا ينبغي أن يثير توترات طائفية. السيد النمر كان مواطنا سعوديا، وقد أعطيت الحقوق ذاتها والامتيازات ذاتها لدفاع المدعى عليه، مثل باقي المواطنين السعوديين ممن واجهوا محاكمة

وكان آلاف المتظاهرين خرجوا في شوارع مدينتي البصرة والنجف العراقيتين يوم الاثنين، ليدينوا إعدام النمر، في وقت سارعت عديد الدول للاتصال بالرياض وطهران من أجل تدارك عواقب التصعيد وحضهما على تخفيف التوتر، في منطقة تقف أصلا على برميل بارود على حد تعبير مسؤول تركي