عاجل

مناظرة تلفزيونية ساخنة بين هيلاري كلينتون ومنافسها القوي بيرني ساندرز

مناظرة تلفزيونية ساخنة تلك التي شهدها الأمريكيون بين المرشحين الديمقراطيين في كارولاينا الجنوبية قبيل الانتخابات التمهيدية للحزب. المناظرة

تقرأ الآن:

مناظرة تلفزيونية ساخنة بين هيلاري كلينتون ومنافسها القوي بيرني ساندرز

حجم النص Aa Aa

مناظرة تلفزيونية ساخنة تلك التي شهدها الأمريكيون بين المرشحين الديمقراطيين في كارولاينا الجنوبية قبيل الانتخابات التمهيدية للحزب.
المناظرة التلفزيونية شهدت شدا وجذبا بين وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون والسيناتور بيرني ساندرز الذي عرف مؤخرا تقدما في استطلاعات الرأي.

من العوامل التي اكسبت ساندرز تأييدا في أوساط الأمريكيين هو وصفه للنظام الاقتصادي العالمي بأنه “نظام مزور” يسير من قبل وول ستريت وجماعات الضغط.

السيناتور بيرني ساندرز:

“ لم آخذ أموال البنوك الكبرى، كما أنني لم أحصل على رسوم شخصية متعلقة بمصرف غولدمان ساكس، كما ليس لدي لجنة عمل سياسية ولا أريد الحصول على أموال من الوول ستريت، ساعتمد على الطبقة المتوسطة وعائلات العمال “.

هيلاري كلينتون حاولت من خلال هذه المناظرة، كسب المزيد من الأصوات لصالحها من خلال انتقاد ما يطمح السيناتور ساندر لتطبيقه إذا ماانتخب لتمثيل الحزب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة.

هيلاري كلينتون :

“ لقد كنت واضحة بخصوص سجل السيناتور ساندرز، لقد صوت إلى جانب الرابطة الوطنية للأسلحة ومع لوبي الأسلحة لعدة مرات، لقد صوت ضد مشروع قانون برادي خمس مرات. لقد صوت أيضا لصالح حصانة صانعي الأسلحة وبائعيها والتي قالت الرابطة الوطنية للأسلحة أنه أهم تشريع منذ حوالى عشرين عاما “.

ويتبقى أمام المرشحين اليمقراطيين حوالى أسبوعين قبل المواجهة في الدور الأول من الانتخابات التمهيدية التي ستجرى في الفاتح من فبراير
في ولاية إيوا الأمريكية.