عاجل

تقرأ الآن:

مارسيلو ريبيلو دي سوزا: "أنا قادر على بناء علاقات مع جميع الأطراف"


البرتغال

مارسيلو ريبيلو دي سوزا: "أنا قادر على بناء علاقات مع جميع الأطراف"

يورونيوز تابعت مارسيلو ريبيلو دي سوزا خلال حملته الانتخابية، التي حمل خلالها ألوان يمين الوسط. حملة انتخابية قام خلالها مارسيلو ريبيلو دي سوزا أنذاك بالعديد من التنقلات في جميع أنحاء البلاد.

يورونيوز: الكثير من الناس يتحدثون إليكم في الشوارع. أنتم تتمعون بالشهرة، لأنكم شغلتم منصب محلل تلفزيوني لسنوات عدة. ماذا يقولون لكم؟ ماذا يطلبون منكم؟ ومن ماذا يشتكون؟

مارسيلو ريبيلو دي سوزا:

يتحدثون لي عن مشاكلهم، وهي مختلفة تماما. موظفو القطاع العام يشتكون من الترقيات المعلقة وعن التخفيضات في أجورهم. أصحاب المعاشات والمتقاعدون يشتكون من التخفيضات في مداخيلهم. العاطلون يشتكون من عدم وجود فرص العمل. هنا، في الريف، المواطنون يشتكون من عدم المساواة بالمقارنة مع أولئك الذين يعيشون في المدن الكبيرة والمدن الساحلية. الشباب لا يجدون وظائف وهم مضطرون إلى الهجرة.

يورونيوز: وفقا للصلاحيات التي يملكها الرئيس. ما الذي تنوون القيام به لمواجهة هذه المشاكل؟

مارسيلو ريبيلو دي سوزا:

يجب أن نفهم أن البلاد تمر بفترة خاصة جدا. نحن في أزمة، الخروج منها لن يكون لا سريعا ولا متجانسا. في هذه الأزمة الكلّ ليس في نفس الوضع ولا في نفس الوتيرة. ثانيا، البلاد مقسمة منذ الانتخابات البرلمانية الأخيرة حيث يرى كل من تحالف اليسار والتيار المحافظ أنه الأجدر لقيادة الحكومة الجديدة، وأدى ذلك إلى توتر كبير. من جانب آخر، هناك مشكلة: لا يجب ان نعيش عدم الاستقرار السياسي، لأننا شهدنا في سنة واحدة انتخابات، انتخابات برلمانية وأخرى رئاسية. لذا، دور الرئيس يكمن في توحيد وبناء الجسور وتضميد الجراح، ولهذا عليه أن يكون قريبا من الناس ومساعدة البرلمان والحكومة لضمان الاستقرار وأعتقد أنني في وضع جيد في هذا الأمر. لماذا؟ أولا وقبل كل شيء، لأنني قمت بذلك طوال حياتي. وثانيا، لأنني في الوسط. للقيام بذلك علينا أن نكون في وضع يسمح بالحوار مع جميع الاطراف. حافظت طوال حياتي على القدرة على الحوار. جئت من اليمين، حزبي هو الحزب الديمقراطي الاشتراكي ولدي علاقات جيدة مع حزب الشعب. ومع اليسار، توصلنا إلى اتفاقيات مع الحزب الاشتراكي عندما كنت زعيم المعارضة، وكان الاشتراكيون يشكلون حكومة أقلية. وكذلك مع الحزب الشيوعي، لأنني أعدت تأسيس العلاقات بين حزبي والشيوعيين. حتى مع وجود كتلة اليسار. القدرة على إقامة الحوارات أمر حيوي عندما يلوح شبح عدم الاستقرار. إذا كانت هناك أزمة سياسية أخرى، فلن نصمد أمامها أو على الأقل لن نتجاوزها بسهولة”.

يورونيوز: أليس من الغريب أن يكون مريحا وجود رئيس يميني مع حكومة يسارية؟

مارسيلو ريبيلو دي سوزا:

رئيس الوزراء قام بدعم مرشحين اثنين من تياره السياسي ولكني أعرف جيدا رئيس الوزراء. لقد كان تلميذي منذ عدة سنوات. لطالما كانت علاقتي به جيدة، تماما كما هي علاقتي مع كلّ الأحزاب السياسية. لذلك، ومن دون التخلي عن أفكاري، سوف أحاول عدم التمييز بين أطياف الحكومة. لن أخلق أي مشكلة وأي عدم استقرار وأي ضجيج قد يعرقل عمل الحكومة. سأحاول دعم الحكومة، التي، كما نعلم، أنها كانت معقدة للغاية، لأنها قائمة أساسا على الاتفاقات البرلمانية.

ALL VIEWS

نقرة للبحث