عاجل

في هذا العدد من برنامج فوكوس المخصص لليابان، سنحاول أن نفهم على نحو أفضل كيف ولماذا الاقتصاد العالمي الثالث استمر بجذب المستثمرين ورجال الأعمال في جميع أنحاء العالم.
السوق اليابانية هي مكان حقيقي لاغتنام الفرص.

سيرج رومبي-يورونيوز:“السوق الداخلية هي واحدة من عوامل القوة في اليابان. انها غنية ومتطورة، البلد يمتلك أعلى قوة شرائية في آسيا.”

نبدا من هنا في منطقة التقنية العالية تسوكوبا بالقرب من طوكيو، في مركز للبحث والتطوير، متخصص بمعدات السيارات .
الآن، هنا، العمل جار على اختبار نظام للتوقف الآلي.
هذه المجموعة موجودة في ثلاثين دولة، تم تاسيسها في اليابان منذ عشرين عاما.

ريوجي سايتو، رئيس فاليو- اليابان:“حين جئنا الى هنا في العام 1985، كنا حوالي عشرة. اليوم لدينا 2800 موظف، تسع محطات وثلاثة مراكز للبحث والتطوير.”

اليوم، اليابان هي في قلب استراتيجية نمو الأعمال التجارية هذه. شركات صناعة السيارات اليابانية تمثل 30٪ من الطلب العالمي. اليابان تستثمر 3.5٪ من الناتج المحلي الإجمالي في البحث والتطوير.
تسويق هذه الشركة يرتكز على الابتكار، لذا من الضروري ان تكون في آسيا.

ريوجي سايتو، رئيس فاليو-اليابان:” سر نجاحنا في اليابان، هو المزج بين النهجين الياباني والغربي، التزاوج بين تقليدنا الأسطوري للتصنيع ونظام الادارة العالمي لشركة فاليو. أنا مقتنع بأن هذه الكيمياء هي التي تعمل “.

الآن سنتوجه إلى كوبه، فيها واحد من أكبر الموانيء في البلد. هنا يوجد العديد من الشركات المُصنعة لمحركات القوارب. شركة نمساوية متوسطة الحجم استقرت هنا منذ ثلاث سنوات ونصف بعد ان غزت الأسواق الصينية والكورية الجنوبية بشكل خاص.
معترف بها عالمياً لتقنيتها في تصميم قطع غيار المحركات، هذه الشركة وجدت لها مكاناً هنا وبسرعة .

يوشيهايد ياهاتا، عضو منتدب، Geislinger:“حين وصلنا إلى هنا، أول شيء قمنا به هو توظيف شخص يعرف السوق والزبائن اليابانيين. بفضل شبكاته، تمكنا من التعامل مع الزبائن وهذا امر أساسي “.

عند تاسيسها، هذه الشركة استفادت من دعم رئيس بلدية كوبه، الذي، مثلاً، وفر الدعم لجزء من أول إيجار لها.
هذه المرحلة الانتقالية تسمح للنمساويين أيضاً أن يفهموا الأبعاد الخفية للثقافة اليابانية لرجال الأعمال.

يوشيهايد ياهاتا، عضو منتدب، Geislinger:“في اليابان، هناك قول مأثور يقول” الزبون هو الملك”. هذا يعني يجب عدم الضغط عليه خلال المفاوضات، بل معرفة طريقة شرح مزايا هذه المنتجات. أنا مقتنع بهذا “.

مفهوم الخدمة أمر أساسي لليابان. الجودة يجب أن تكون فائقة. الاستقرار هنا من المهم ان يكون بمصاحبة وكالات حكومية مثلاً.

شيغيكي مايدا، نائب رئيس المهنة، منظمة التجارة الخارجية اليابانية:” نقدم خدمات للاستشارات المجانية، هناك مساحات مكتبية مجانية لمدة شهرين، كما اننا نلعب دور الوسيط للعثور على شركاء أعمال في اليابان.” برنارد دلماس، يدير أقدم غرفة تجارة أوربية في اليابان . بالنسبة له، من اكبرالصفات هنا، ولاء العرض الياباني في الأعمال التجارية، علاوة على أن اختراق هذه السوق يعني الحصول على نوع من التسمية. برنارد دلماسالرئيس، ICC فرنسا في اليابان:“إنها سوق مختبرية. سوق يمكن المجيء اليها لاختبار أفكار جديدة ومفاهيم جديدة. إذا سارت الأمور، سيتم تطويرها. انها سوق مرجعية لبقية الدول الآسيوية. في العديد من الأعمال التجارية، هناك علاقات وثيقة بين زبائن الشركات في اليابان والشركات ذاتها في دول آسيوية أخرى. أفكر في الصين. وبجنوب شرق آسيا على وجه الخصوص “.

حالياً، اليابان تتفاوض على اتفاق شراكة اقتصادية مع الاتحاد الأوروبي. هذا سيعمل على تسهيل الاستثمار والدخول الى هذه السوق بقوة بحلول نهاية العام.