عاجل

تقرأ الآن:

عفو رئاسي يفاقم الأزمة السياسية في مقدونيا


مقدونيا

عفو رئاسي يفاقم الأزمة السياسية في مقدونيا

تجمع مئات المحتجين وسط العاصمة المقدونية سكوبيا للاحتجاج على قرار الرئيس المقدوني جورج ايفانوف، الذي أصدر عفوا رئاسيا عن جميع السياسيين المتورطين في فضيحة تنصت على مكالمات هاتفية واسعة النطاق. المتظاهرون رشقوا مبنى ايفانوف بالبيض والحجارة مطالبينه بالاستقالة.

ايفانوف أكد أنه اتخذ هذه الخطوة لوضع حد لأزمة سياسية خانقة وايقاف فوضى من الاتهامات المتبادلة، استمرت لمدة خمسة عشر شهرا بين حزب المنظمة الثورية المقدونية الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء السابق نيكولا جروفسكي والمعارضة بقيادة زوران زايف.

حزب المنظمة الثورية المقدونية اعتبر أن العفو الذي أصدره الرئيس مخيب للآمال فيما اعتبر الاتحاد الاوروبي أنه يثير بواعث خطر جديدة ويعتبر ضد دولة القانون في هذا البلد الفقير الذي يواجه منذ أشهر أزمة اللاجئين.

ALL VIEWS

نقرة للبحث