عاجل

رغم أن دونالد ترامب أضحى المرشح الجمهوري الوحيد الى الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، فإن حملته الانتخابية قسمت المحافظين، بدء من رئيس مجلس النواب بول رايان الذي أعلن أنه ليس جاهزا بعد لتأييد ترامب، معربا في الآن نفسه عن أمله في أن يتمكن من إعلان تأييده لترامب إذا استطاع الأخير أن يحصل على التفاف الحزب بشأن ترشيحه، كذلك رفض جورج بوش الأب وابنه دعم ترامب

وأصبح ترامب المرشح الوحيد لنيل بطاقة ترشيح الحزب الجمهوري، بعدما انسحب آخر منافسيه وهو حاكم أوهايو من الانتخابات التمهيدية

ولم يذهب رايان في تحفظه ازاء ترامب إلى حد اعلان نيته التصويت للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون كما فعل بعض الجمهوريين، قائلا إنه لا يجدر بأي جمهوري بأن يصوت للمرشحة الديمقراطية

ولا يتمتع ترامب بشعبية في صفوف النساء ولا السود ولا في صفوف الناخبين من أصول أمريكية لاتينية، وهي أصوات تعد ضرورية لايصاله إلى البيت الأبيض في انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر المقبل