عاجل

تقرأ الآن:

وزيرا الخارجية المصري والفرنسي يتبادلان التعازي بـ "ضحايا سقوط" الطائرة المصرية


مصر

وزيرا الخارجية المصري والفرنسي يتبادلان التعازي بـ "ضحايا سقوط" الطائرة المصرية

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن وزيري الخارجية، المصري سامح شكري ونظيره الفرنسي جان مارك إيرولت، تبادلا التعازي في ضحايا طائرة مصر للطيران “التي سقطت” فجراً أثناء قيامها برحلة بين باريس والقاهرة.

معظم الركاب من المصريين والفرنسيين، 30 مصرياً و 15 فرنسي، بالإضافة إلى ركاب من جنسيات أخرى. وطاقم الطائرة المؤلف من 10 أشخاص، مصري بالكامل.

جان مارك إيرولت، وزير الخارجية الفرنسي: “نقدر قلق العائلات، من بينهم خمس عشرة عائلة فرنسية. الأولوية بالطبع لإبلاغ العائلات. تم تشكيل خلية أزمة بوزارة الخارجية في كيه دو أوغسيه. ويوجد رقم هاتف خاص، بدأت العائلات بالتواصل معه. كما يتم استقبالهم في فندق قرب مطار رواسي. وشكلت خلية أزمة في السفارة الفرنسية بالقاهرة في مصر.”

مانول فالس، رئيس الوزراء الفرنسي، أكد على أهمية التعاون والتنسيق مع القاهرة: “فرنسا جاهزة للمشاركة في عمليات البحث إن طلبت ذلك السلطات المصرية. في هذه المرحلة لا يمكن استبعاد أي فرضية حول أسباب الاختفاء.”

عن آخر التطورات حول عمليات البحث، وأسباب الاختفاء، قال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل من مطار القاهرة الدولي: “كل مايمكن أن نقوله إن الاتصال [مع الطائرة] انقطع في موقع معين. ويجري البحث في هذا الموقع.” وأضاف: “القوات المسلحة دفعت بوحدات طائرات ووحدات بحرية. ستتواجد في منطقة البحث. ويتم التنسيق مع الجانب اليوناني. إذ توجد طائرات يونانية في المكان.”

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

فنزويلا: مادورو يهدّد المعارضة برفع مستوى حالة الطوارئ