عاجل

تقرأ الآن:

محطات نووية فرنسية تعلن الاضراب الخميس في إطار تحرك نقابي ضد قانون العمل الجديد


فرنسا

محطات نووية فرنسية تعلن الاضراب الخميس في إطار تحرك نقابي ضد قانون العمل الجديد

محطة “نوغون سور سين” النووية الفرنسية تبدأ اضرابا لاربع وعشرين ساعة في تلبية لدعوة نقابة الكونفدرالية العامة “سي جي تي” احتجاجا على قانون العمل.
مصدر في النقابة أكد أن العاملين في 19 محطة نووية فرنسية صوتوا للمشاركة في الاضراب الذي دعت له النقابة الخميس، لكن من غير المرجح أن يؤدي إلى حدوث انقطاع في التيار الكهربائي.

جون كلود كولن نقابي من “سي جي تي”:
“لم يعد بالنسبة لنا الخروج إلى الشوارع كافيا. هم لا يستمعون إلينا. الان سنبدأ في استعمال الاسلحة المؤثرة. سنقاتل حتى نقول كفى للحكومة.”

التحرك الجديد يدخل المحطات النووية الفرنسية على خط المواجهة بين الحكومة والنقابة التي نظمت اضرابا في ست من مصافي النفط الثماني في البلاد، فيما تدخلت قوات مكافحة الشغب لرفع الحصار عن 11 مستودعا للمحروقات بعدما ادت الحركة الاحتجاجية إلى اجبار الحكومة على استخدام احتياطها من المحروقات لسد العجز في محطات الوقود.

من جهتها تمسكت الحكومة الاشتراكية بموقفها في مواجهة الحركة الاحتجاجية. وقال رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس الاربعاء “ان نقابة سي جي تي ليست من يقيم القانون في البلاد” في اشارة الى هذه النقابة التي صعدت المواجهة خلال الايام القليلة الماضية مع السلطات الفرنسية. واكد فالس مرة جديدة ان لا مجال “لسحب” قانون العمل.

أما في نورماندي شمال البلاد، فقام المئات من العمال باغلاق جسر نورماندي امام حركة السير قبل أن تتمكن السلطات من تفريقهم.

وارتفعت وتيرة الاحتجاجات المناهضة لقانون العمل خلال الايام الاخيرة، حيث من المقرر ان تشهد البلاد الخميس موجة مظاهرات واعتصامات هي الثامنة منذ اذار/مارس الماضي.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

لقاء روسي-مجري يسبق التصويت حول العقوبات الأوروبية ضدّ موسكو