عاجل

تقرأ الآن:

الجيش العراقي يقتحم الفلوجة ويستعيد مركزاً للشرطة


العراق

الجيش العراقي يقتحم الفلوجة ويستعيد مركزاً للشرطة

بدأ الجيش العراقي فجر الاثنين عملية اقتحام مدينة الفلوجة من عدة محاور، تحت غطاء جوي أمريكي.

قوات مكافحة الإرهاب، أكثرُ القوت العراقية تمرساً، شاركت في هذا الاقتحام، وسيطرت على مركز للشرطة داخل المدينة، لتبدأ بذلك مرحلةٌ جديدة في عملية استعادة الفلوجة من قبضة تنظيم مايسمى بالدولة الإسلامية.

طوال الأسبوع الماضي تمكنت القوات العراقية، بمشاركة الحشدين الشعبي والعشائري من استعادة عدة قرى وتطويق المدينة تمهيداً لهذا الاقتحام.

الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي قائد عمليات تحرير الفلوجة: “اشتباكات عنيفة جرت في محيط الفلوجة، وماتزال مستمرة إلى الآن. إن شاء الله، سنحسم المعركة في مواجهة المجاميع الإرهابية. وسنحاول إخراج المدنيين المتواجدين داخل المدينة بأمان.

يقدر عدد المدنيين المحاصرين داخل المدينة بـ 50 ألف شخص، ويخشى من أن يعمد التنظيم المتشدد لاستخدامهم كدروع بشرية.

كما تزداد المخاوف أن تأجج المعركة الصراع الطائفي في العراق، نظراً لمشاركة قوات الحشد الشعبي الشيعة في تحرير هذه المدينة ذات الصبغة السنية.

استعادة الفلوجة، التي تبعد نحو 60 كيلومتراً من العاصمة بغداد، ستشكل نصراً مهماً للقوات العراقية، يمهد لاستعادة الموصل من أيدي تنظيم داعش.