عاجل

عمليات تحرير الفلوجة بمحافظة الأنبار في العراق مازالت مستمرة.

المعارك من قبل القوات العراقية التي تسعى إلى تحرير المدينة من قبضة ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية مستمرة.

التقدم باتجاه الفلوجة مستمر،والاشتباكات جارية والإسناد الجوي من التحالف الدولي و القوات الجوية مستمرأيضا طبقا لأقوال الفريق عبد الوهاب الساعدي، قائد عمليات التحرير خمسون ألفا من المدنيين مازالوا محاصريين بداخل أسوار المدينة ، التي تستعد القوات العراقية لإقتحامها في تردد و حذر شديد حرصا على حياة المدنيين الأبرياء.

عشرون ألف طفل من المحتمل أن يواجهوا مخاطر التجنيد القسري، طبقا للتقرير الأخير للأمم المتحدة.

توفير المواد الغذائية بات أمرا شبه مستحيل، فالتمر هو الغذاء الأساسي الوحيد المتبقي لدى السكان المحاصرين.

المدنيون هم الضحية الأولى للحرب، فهم واقعون بين أمرين: هجوم القوات العراقية و مطرقة مقاتلي ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية.