عاجل

تقرأ الآن:

معرض بروميير فيزيون: تعزيز للصناعات المغربية


focus

معرض بروميير فيزيون: تعزيز للصناعات المغربية

ALL VIEWS

نقرة للبحث

*في مستودع نيويورك، مستقبل الملابس الجاهزة،
350 عارضاً، 4500 وزبون أمريكي. بعد باريس، المعرض العالمي بروميير فيزيون، قدم ابداعات رائدة في القطاع النسيجي. المعرض عقد يومي 19 و 20 تموز / يوليو في نيويورك.*

جيل لاسبورديس، المدير العام للمعرض، يقول:” معرض بروميير فيزيون نيويورك يرافق شركات المنسوجات والاكسسوارات، الآن تصنيع الجلود في السوق الأمريكية، والتي تعد سوقا استراتيجية لانها ثاني اكبر سوق للموضة في العالم بعد أوروبا.”

فرصة للحصول على مكان في هذة السوق الاستراتيجية، التي تٌهم المغرب لتعزيز قطاع الغزل والنسيج والملابس، قطاع شهد منافسة كبيرة في السنوات الأخيرة مع المنتجات الصينية.

إسماعيل الداودي، رئيس شركة للازياء الجاهزة، يرجح كفة القوة والخبرة لشركات التصنيع المغربية.

إسماعيل الداودي، صاحب ومؤسس منصة التصميم، يقول:“اليوم، مصانع المغرب لا تنتج السلع الصغيرة، انها تنتج السترات والقمصان والفساتين والسراويل وغير ذلك. سلع لا توجد في آسيا أو في تركيا.”

المغرب، حريص على التنويع، لكنه يريد الإحتفاظ بهويته ايضاً. وهو ما نصت عليه اتفاقية التجارة الحرة الموقعة مع الولايات المتحدة في العام 2006، وأصبحت عاملاً مهماً للبيع.

مارتن .ل. نيومان، المفوض التجاري، يقول:” قررنا أن نقول إننا مغاربة، قمت بهذا التطريز، الدار البيضاء في العام 1987 لأنه لا يوجد سبب لعدم القول بأننا موجودون في المغرب. ان نذكر هذا بشكل واضح جدا، انه مرجع .”

في الطبعة السابقة من المعرض، الشركات المغربية أثبتت وجودها بالعمل مع زبائن من أمريكا الشمالية، انه تعزيز لقطاع الغزل والنسيج، والذي حقق زيادة في التصدير بنسبة 5٪ في النصف الأول.

ALL VIEWS

نقرة للبحث

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

focus

المغرب بانتظار الثورة الخضراء