عاجل

تقرأ الآن:

تناقض في تصريحات المسؤولين الأتراك حول هوية منفذ هجوم غازي عنتاب


تركيا

تناقض في تصريحات المسؤولين الأتراك حول هوية منفذ هجوم غازي عنتاب

رئيس الوزراء التركي بنعلي يلدريم يتراجع الاثنين عما سبق وان أعلنه الأحد رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان حول هوية منفذ التفجير الذي استهدف مساء السبت عرسا في مدينة غازي عنتاب جنوبي البلاد.
الرئيس التركي كان قد أكد أن الاعتداء دبره تنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية وأن منفذه كان طفلا يتراوح عمره بين 12 و14عاما.

بنعلي يلدرم، رئيس الوزراء التركي:
“ليس من المناسب وضع الافتراضات المبكرة حول الذين نفذوا هذا الهجوم والمنظمة التي دبرته. ليست لدينا معلومات عن هوية منفذ الهجوم ولا نعرف إن كان طفلا أو راشدا، وبطبيعة الحال الأجهزة الأمنية تواصل عملها لمعرفة الجهة المسؤولة.”

تصريحات رئيس الوزراء تتناقض بشكل كلي مع تصريحات الرئيس رجب طيب أردوغان، الذي كان قد أكد كذلك أن تنظيم ما يسمى بالدولة الاسلامية يحاول “التموضع” في غازي عنتاب التي أصبحت مركزا مهما للاجئين السوريين الهاربين من الحرب الدائرة في بلادهم.
التفجير الذي استهدف عرسا في غازي عنتاب أسفر عن مقتل 51 شخصا، أغلبهم من الأطفال.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

"نيكولا ساركوزي" يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية