عاجل

تقرأ الآن:

فنزويلا: مظاهرتان موالية ومعارضة للرئيس نيكولاس مادورو في العاصمة كراكاس


فنزويلا

فنزويلا: مظاهرتان موالية ومعارضة للرئيس نيكولاس مادورو في العاصمة كراكاس

الآلاف من المعارضين للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو خرجوا الى شوارع العاصمة كراكاس يوم الخميس يطالبون باسقاط حكومته وتنظيم استفتاء على بقائه في الحكم.

وقدر قادة المعارضة بان عدد المتظاهرين لامس مليون شخص جاؤوا من مختلف انحاء البلاد لاظهار غضبهم من مادورو والازمة الاقتصادية العميقة التي دخلت عامها الثالث مع نقص المواد الاساسية.

الناطق باسم تحالف طاولة الوحدة الديمقراطية خيسوس توريالبا تحدث قائلاً “اليوم هو بداية مرحلة حاسمة لمعاناتنا وكل الفنزويليين الذين تحركوا اقسموا على ممارسة حقوقنا الدستورية للاعتراض سلمياً حتى اجراء انتخابات سلمية وارساء الديمقراطية والتغيير الدستوري”.

المعارضة دعت لمظاهرة جديدة في السابع من ايلول/سبتمبر الجاري. ونددت باعتقال اثنين من رؤساء البلديات المؤيدين لها كانا يعتزمان التوجه الى كراكاس للمشاركة في هذه المظاهرة.

وامام مناصريه، الذين خرجوا في مظاهرة مضادة للاولى وسط العاصمة اطلقوا عليها اسم “الحفاظ على فنزويلا“، اعلن مادورو انه تم توقيف اثنين وتسعين كولومبياً مسلحاً يتعاونون مع المعارضة من اجل تهديد استقرار البلاد واضاف “لقد اوقفنا كبار قيادات اليمين ، كانوا يريدون القيام بانقلاب ويخططون لوضع قنابل ولديهم اسلحة كانوا يخططون للاعتداء على شعبهم”.

هذا وقد انتشرت قوات الشرطة في انحاء البلاد والعاصمة، وقام بعض المتظاهرين المعارضين بالقاء الحجارة والقنابل الحارقة على عناصرها الذين واجهوهم بالغاز المسيل للدموع.

لكن المعارضة اعلنت ان هؤلاء الشبان الذين تواجهوا مع الشرطة كانوا قد اندسوا بين المتظاهرين لاثارة البلبلة.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

على بونغو يحمل المعارضة مسؤولية أعمال العنف